المسافرون العرب افضل مطاعم الخبر عطلات افضل المطاعم السعودية دليل المواقع
ميكساتك افضل كافيهات الرياض كافيهات جدة اوروبا
حوامل المسافر تاريخ اليوم موقع محتويات المسافرون الى اوروبا
صحيفتي مقالاتي جريدتي نيوز قصة عشق تحويل العملات
  نادي العرب مختلفون    

النتائج 1 إلى 2 من 2
الفقرة الاخيرة
  1. #1
    نبض جديــد الصورة الرمزية د/سمير المليجى
    تاريخ التسجيل
    04- 2012
    المشاركات
    124

    الفقرة الاخيرة

    الفقرة الاخيرة




    و قد استيقظت من النوم ووقفت ارى سريرى و انظر الي الحجرة و شئ غريب شعرت به كأنني في بحر وحيدا و ليس بها حياة و تركت الغرفة و ذهبت الي غرفة الاولاد و نظرت كل الاسره خالية و نظرت الي الدولاب انه نظيف جدا مثل الثلاجة التي لا يوجد بها حياة و تأملت و شعرت بالغربة و ذهبت الي المطبخ أن الخادمة التي تقوم بتنظيف المطبخ جعلته نظيف و كل شئ علي ما يرام و لكن ليس بة لمسة يد من الحنان او شئ يدفيئ حوائطة و نظرت الي المطبخ فوجدت انني في صحراء ليس لها غفران ثم ذهبت الي الحمام انه نظيف جدا و لكن للاسف انه مثل الثلاجة شعرت بجسدى يدخل اليه الثلج الى عظامى و نظرت الي المراة و الي وجهي و سألت نفسي ماذا حدث ؟
    انك تعيش وحيد اولادك و زوجتك تركوك الي مصيرك فهل انت سعيد الان ؟هل هذه هي الحياة التي كنت تريدها ؟
    لا احد يقول لك صباح الخير ؟
    لا احد يريدك ان تلعب معه ؟
    لا احد يريد منك كلمة ؟
    انك صنعت لنفسك جحر عميق لا تستطيع ان تقفز منه ؟
    هل سألت نفسك ماذا يفعل اولادك و زوجتك ؟
    غدا العيد
    اين العائلة السعيدة اين الحب و الدفاء ؟
    اين انتى يا طاولة الطعام و نحن جالسون جميعا نأكل و نشرب و نضحك ؟
    اين المياة البادرة التى تروينا و تعطينا الحياة ؟
    اين العلاقة اين الحب ؟
    ماذا حدث في دنيانا ؟
    و تركت الحمام و ذهبت الي غرفة الجلوس و جلست حولى الجدران و امامى التليفزيون يتكلم و لا اسمع
    شعرت انني فى محاكمة لمن يعاتبنى و يقول لى
    اين العائلة اين اولادك اين زوجتك ؟
    و قمت و ذهبت الي المطبخ لعمل فنجان من القهوة و سألت نفسي اين شريكة الحياة اين زوجتك اين ام اولادك ؟
    انك كنت تجلس و تأتي هى بكل حب لتعطيك القهوة و تسألك ماذا تريد ان تأكل و يأتى اولادك بالعناق الحار و يقولون صباح الخير يا بابا
    و شعرت بالدموع التي تنزل من عينى و شعرت ان الله سبحانه و تعالى جعل من العائلة الزوج و الزوجة و الاولاد فعلا ان الاولاد هم ملائكة الجنة
    توقفت حائرا ماذا افعل
    اليوم الوقفة و غدا هو يوم العيد
    و جائتنى الفكرة و ذهبت الى غرفة الملابس و ارتديت ملابسى و جلست فى سيارتى و توجهت الي بيت زوجتي
    و شعرت بشئ لم اشعر بة من قبل فأنا لا اشعر بالخوف او العصبية او الكراهية انني ذاهب الي عائلتى الى احبائى الى عشيقتى و ضربت الجرس و فتح الباب ووجدت زوجتى امامى تنزل من عينيها الدموع و تقول لى
    ان لم تاتى فكنت انا و الاولاد فى طريقنا اليك
    انه العيد الذى تتجمع به العائلة و علينا ان ننسى الماضى و نبنى مستقبلنا مع اولادنا
    حبيبى اعطينى يدك سوف نبدا الطريق بدون الم و شكوى و تعانقنا معا و طلبنا من الله ان لا تعود هذه المشاكل و قد تعلمنا و اليك يا رب ان تساعدنا بحياتنا و ان تحمى العائلة التى كنت تريدها دائما
    يا غفور يا رحيم يا رب السموات و الارض لك الحمد و الشكر يا رب
    مع تحياتى
    الدكتور / سمير المليجى

  2. #2
    نبض جديــد الصورة الرمزية د/سمير المليجى
    تاريخ التسجيل
    04- 2012
    المشاركات
    124

    رد: الفقرة الاخيرة

    اننى اقدم شكرى لهذا المنتدى
    والى الادارة المنتدى والى السيد الوزير على هذا الوسام اننى دائما سوفا اكتب حتى اخر لحظة

    فى حياتى معا اخلص تحياتى/المليجى

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20