المسافرون العرب افضل مطاعم الخبر عطلات افضل المطاعم السعودية دليل المواقع
ميكساتك افضل كافيهات الرياض كافيهات جدة اوروبا
حوامل المسافر تاريخ اليوم موقع محتويات المسافرون الى اوروبا
صحيفتي مقالاتي جريدتي نيوز فوائد استعلام
مركز تحميل عروض مختلفون البوابة ثقة
مطاعم السعودية نشرات موقع تثقف مطاعم الكويت مطاعم دبي
عروض رمضان عروض بنده

عروض العثيم

عروض

 

النتائج 1 إلى 7 من 7
قصة العم ابراهيم وجاد اليهودى
  1. #1
    إداري سابق الصورة الرمزية العنبوري
    تاريخ التسجيل
    09- 2006
    المشاركات
    2,173

    Wink قصة العم ابراهيم وجاد اليهودى

    السلام عليكم ورحمة الله
    قصة حلوة وصلتني
    فأحببت ان تقرؤوها
    فتفضلوا مشكورين
    تحياتي للجميع

    ومرت الأيام . .


    في يوم ما حصلت مشكلة لـ جاد ‏فتذكر العم إبراهيم ومعه تذكر الصندوق الذي تركه
    له، فعاد للصندوق وفتحه وإذا به يجد الكتاب الذي كان يفتحه في كل مرة يزور
    العم في محله !‏فتح جاد ‏صفحة في الكتاب ولكن الكتاب مكتوب باللغة العربية وهو
    لا يعرفها ، فذهب لزميل تونسي له وطلب منه أن يقرأ صفحتين من هذا الكتاب ،
    فقرأها ! ‏وبعد أن شرح جاد ‏مشكلته لزميله التونسي أوجد هذا التونسي الحل لـ
    جاد!‏ذُهل جاد ‏وسأله : ‏ما هذا الكتاب ؟

    فقال له التونسي : ‏هذا هو القرآن الكريم ، كتاب المسلمين !‏فرد جاد ‏وكيف أصبح
    مسلماً ؟
    فقال التونسي : ‏أن تنطق الشهادة وتتبع الشريعة
    فقال ‏جاد : ‏أشهد ألا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله


    المسلم جاد الله ..


    أسلم جاد واختار له اسماً هو '‏جاد الله القرآني' ‏وقد اختاره تعظيماً لهذا الكتاب
    المبهر وقرر أن يسخر ما بقي له في هذه الحياة في خدمة هذا الكتاب الكريم
    ..... ‏تعلم ‏جاد الله ‏القرآن وفهمه وبدأ يدعو إلى الله في أوروبا حتى أسلم على
    يده خلق كثير وصلوا لستة آلاف يهودي ونصراني .. ‏في يوم ما وبينما هو يقلب في
    أوراقه القديمة فتح القرآن الذي أهداه له العم إبراهيم وإذا هو يجد بداخله في
    البداية خريطة العالم وعلى قارة أفريقيا توقيع العم إبراهيم وفي الأسفل قد
    كُتبت الآية : '‏أدع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسن ة' ! ‏فتنبه ‏جاد
    الله ‏وأيقن بأن هذه وصية من العم إبراهيم له وقرر تنفيذها ...‏ترك أوروبا وذهب
    يدعوا لله في كينيا وجنوب السودان وأوغندا والدول المجاورة لها ، وأسلم على
    يده من قبائل الزولو و حدها أكثر من ستة ملايين إنسان .. !


    أمه ، اليهودية المتعصبة والمعلمة الجامعية والتربوية ، أسلمت في العام الماضي
    فقط ، أسلمت عام 2005‏م بعد سنتين من وفاة إبنها الداعية .....‏أسلمت وعمرها سبعون
    عاماً ، وتقول أنها أمضت الثلاثين سنة التي كان فيها إبنها مسلماً تحارب من أجل
    إعادته للديانة اليهودية ، وأنها بخبرتها وتعليمها وقدرتها على الإقناع لم
    تستطع أن تقنع ابنها بالعودة بينما استطاع العم إبراهيم، ذلك المسلم الغير
    متعلم كبير السن أن يعلق قلب ابنها بالإسلام ! ‏وإن هذا لهو الدين الصحيح
    .... . ‏أسأل الله أن يحفظها ويثبتها على الخير . .

    قول جاد الله القرآني ، أن العم إبراهيم ولمدة سبعة عشر عاماً لم يقل '‏يا
    كافر' ‏أو '‏يا يهودي' ‏، ولم يقل له حتى '‏أسلِم' ... !‏تخيل خلال سبعة عشر عاما لم < /B>
    يحدثه عن الدين أبداً ولا عن الإسلام ولا عن اليهودية ! ‏شيخ كبير غير متعلم عرف
    كيف يجعل قلب هذا الطفل يتعلق بالقرآن !


    سأله الشيخ عندما التقاه في أحد اللقاءات عن شعوره وقد أسلم على يده ملايين
    البشر فرد بأنه لا يشعر بفضل أو فخر لأنه بحسب قوله رحمه الله يرد جزءاً من
    جميل العم إبراهيم !


    يقول الدكتور صفوت حجازي بأنه وخلال مؤتمر في لندن يبحث في موضوع دارفور
    وكيفية دعم المسلمين المحتاجين هناك من خطر التنصير والحرب، قابل أحد شيوخ
    قبيلة الزولو والذي يسكن في منطقة دارفور وخلال الحديث سأله الدكتور حجازي: ‏هل
    تعرف الدكتور جادالله القرآني ؟
    .... ‏وعندها وقف شيخ القبيلة وسأل الدكتور حجازي : ‏وهل تعرفه أنت ؟
    .... ‏فأجاب الدكتور حجازي: ‏نعم وقابلته في سويسرا عندما كان يتعالج هناك . .

    .... ‏فهم شيخ القبيلة على يد الدكتور حجازي يقبلها بحرارة، فقال له الدكتور
    حجازي: ‏ماذا تفعل ؟ لم أعمل شيئاً يستحق هذا ! < /SPAN>
    .... ‏فرد شيخ القبيلة: ‏أنا لا أقبل يدك، بل أقبل يداً صافحت الدكتور جاد الله
    القرآني !
    .... ‏فسأله الدكتور حجازي: ‏هل أسلمت على يد الدكتور جاد الله ؟
    .... ‏فرد شيخ القبيلة: ‏لا ، بل أسلمت على يد رجل أسلم على يد الدكتور جاد الله
    القرآني رحمه الله !!


    سبحان الله، كم يا ترى سيسلم على يد من أسلموا على يد جاد الله القرآني
    ؟!‏والأجر له ومن تسبب بعد الله في إسلامه، العم إبراهيم المتوفى منذ أكثر من
    30 ‏سنة




    رحم الله العم إبراهيم و جاد الله القرآني




    طبعاً السينما الفرنسيه .. اخرجوا فلم عن العم ابراهيم و جاد لله القرأني ..
    فلم جداً جميل .. وحائز على جوائز كثيره .. وبدون اي حذف او اضافه أي القصه ..

  2. #2
    عميد المراقبين الصورة الرمزية الـعـمـيــــــــــــد
    تاريخ التسجيل
    06- 2002
    المشاركات
    10,053

    رد: قصة العم ابراهيم وجاد اليهودى

    مشكور العنبوري

    قصة قرأتها بتمعن
    في ميزان حسناتك

  3. #3
    إداري سابق الصورة الرمزية العنبوري
    تاريخ التسجيل
    09- 2006
    المشاركات
    2,173

    رد: قصة العم ابراهيم وجاد اليهودى

    شكرا لك يا الرحال على مرورك لك جزيل الشكر

  4. #4
    نبض متألـق الصورة الرمزية رائد
    تاريخ التسجيل
    12- 2008
    المشاركات
    3,115

    رد: قصة العم ابراهيم وجاد اليهودى


  5. #5
    نبض جديــد الصورة الرمزية Lazio
    تاريخ التسجيل
    11- 2006
    المشاركات
    295

    رد: قصة العم ابراهيم وجاد اليهودى

    قصة رائعة جدا جدا .....

    بارك الله فيك اخي العنبوري

  6. #6
    إداري سابق الصورة الرمزية العنبوري
    تاريخ التسجيل
    09- 2006
    المشاركات
    2,173

    رد: قصة العم ابراهيم وجاد اليهودى

    اخي رائد شكرا على مرورك بارك الله فيك

  7. #7
    إداري سابق الصورة الرمزية العنبوري
    تاريخ التسجيل
    09- 2006
    المشاركات
    2,173

    رد: قصة العم ابراهيم وجاد اليهودى

    اخي lazio شكرا على مرورك الرائع
    لك مني احلى تحية واحلى سلام

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20