افضل موقع مفهرس عطلات افضل المطاعم السعودية دليل المواقع
ميكساتك المسافرون العرب كافيهات الرياض كافيهات جدة المسافرون الى اوروبا
حوامل المسافر موسوعتي موقع محتويات اوروبا
عروض بنده مقالاتي افضل مطاعم الخبر افضل فنادق استعلام
مركز تحميل سراج مخزن موقع تثقف ثقة
عروض رمضان نشرات مطاعم السعودية مطاعم الكويت مطاعم دبي
برونزية

عروض

مختلفون

عروض العثيم

شاليهات الرياض
  محامي في الرياض مكتب محاماة بجدة محامي في الكويت  

النتائج 1 إلى 3 من 3
تابع تكمله ما الذي ابكى رسول الله (ص)
  1. #1
    نبض جديــد الصورة الرمزية حلم الغروب
    تاريخ التسجيل
    10- 2008
    المشاركات
    44

    تابع تكمله ما الذي ابكى رسول الله (ص)

    ألقوهم، ألقوهم في النار
    فإذا أُلقوا في النار نادوا بأجمعهم: لا إله إلا الله، فترجع النار عنهم، فيقول مالك: يانار خذيهم، فتقول: كيف آخذهم وهم يقولون لا إله إلا الله؟

    فيقول مالك: نعم، بذلك أمر رب العرش، فتأخذهم، فمنهم من تأخذه إلى قدميه، ومنهم من تأخذه إلى ركبتيه، ومنهم من تأخذه إلى حقويه، ومنهم من تأخذه إلى حلقه، فإذا أهوت النار إلى وجهه قال مالك: لاتحرقي وجوههم فطالما سجدوا للرحمن في الدنيا، ولا تحرقي قلوبهم فلطالما عطشوا في شهر رمضان، فيبقون ماشاء الله فيها، ويقولون: يا أرحم الراحمين ياحنّان يامنّان، فإذا أنفذ الله تعالى حكمه قال: ياجبريل مافعل العاصون من أمة محمد صلى الله عليه وسلم؟ فيقول: اللهم أنت أعلم بهم، فيقول أنطلق فأنظر ماحالهم، فينطلق جبريل عليه السلام إلى مالك وهو على منبر من نار في وسط جهنم، فإذا نظر مالك على جبريل عليه السلام قام تعظيماً له، فيقول له: ياجبريل ماأدخلك هذا الموضع ؟



    فيقول: مافَعَلْتَ بالعصابة العاصية من أمة محمد ؟ فيقول مالك: ما أسوأ حالهم وأضيَق مكانهم، قد أُحرِقَت أجسامهم، وأُكِلَت لحومهم، وبقِيَت وجوههم وقلوبهم يتلألأ فيها الإيمان، فيقول جبريل: أرفع الطبق عنهم حتى أنظر إليهم، قال: فيأمر مالك الخَزَنَة فيرفعون الطبق عنهم، فإذا نظروا إلى جبريل وإلى حُسن خَلقه، علموا أنه ليس من ملائكة العذاب فيقولون: من هذا العبد الذي لم نر أحداً قط أحسن منه ؟



    فيقول مالك: هذا جبريل الكريم الذي كان يأتي محمداً صلى الله عليه وسلم بالوحي، فإذا سمعوا ذِكْر محمد صلى الله عليه وسلم صاحوا بأجمعهم: ياجبريل أقرئ محمداً صلى الله عليه وسلم منا السلام، وأخبره أن معاصينا فرّقت بيننا وبينك، وأخبره بسوء حالنا، فينطلق جبريل حتى يقوم بين يدي الله تعالى، فيقول الله تعالى: كيف رأيت أمة محمد؟ فيقول: يارب ما أسوأ حالهم وأضيق مكانهم، فيقول: هل سألوك شيئاً ؟




    فيقول: يارب نعم، سألوني أن أُقرئ نبيّهم منهم السلام وأُخبره بسوء حالهم، فيقول الله تعالى: أنطلق فأخبره، فينطلق جبريل إلى النبي صلى الله عليه وسلم وهو في خيمة من درّة بيضاء لها أربعة آلاف باب، لكل باب مصراعان من ذهب، فيقول: يامحمد، قد جئتك من عند العصابة العصاة الذين يُعذّبون من أمتك في النار، وهم يُقرِئُونك السلام ويقولون ما أسوأ حالنا، وأضيق مكاننا، فيأتي النبي صلى الله عليه وسلم إلى تحت العرش فيخرّ ساجداً ويثني على الله تعالى ثناءً لم يثنِ عليه أحد مثله، فيقول الله تعالى: أرفع رأسك، وسَلْ تُعْطَ، وأشفع تُشفّع، فيقول: (( يارب الأشقياء من أمتي قد أنفذتَ فيهم حكمك وأنتقمت منهم، فشفّعني فيهم ))





    فيقول الله تعالى: قد شفّعتك فيهم، فَأْتِ النار فأخرِج منها من قال لا إله إلا الله، فينطلق النبي صلى الله عليه وسلم فإذا نظر مالك النبي صلى الله عليه وسلم قام تعظيماً له فيقول: (( يامالك ماحال أمتي الأشقياء ؟! )) فيقول: ما أسوأ حالهم وأضيق مكانهم، فيقول محمد صلى الله عليه وسلم: (( أفتح الباب وأرفع الطبق ))، فإذا نظر أصحاب النار إلى محمد صلى الله عليه وسلم صاحوا بأجمعهم فيقولون: يامحمد، أَحْرَقت النار جلودنا وأحرقت أكبادنا، فيُخرجهم جميعاً وقد صاروا فحماً قد أكلتهم النار فينطلق بهم إلى نهر بباب الجنة يسمى نهر الحيوان، فيغتسلون منه فيخرجون منه شباباً جُرْدَاً مُرْدَاً مُكحّلين وكأنّ وجوههم مثل القمر، مكتوب على جباههم "الجهنّميون عتقاء الرحمن من النار"، فيدخلون الجنة فإذا رأى أهل النار أن المسلمين قد أُخرجوا منها





    قالوا: ياليتنا كنا مسلمين وكنا نخرج من النار، وهو قوله تعالى: (رُبّمَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفََرَواْ لَوْ كَانُواْ مُسْلِمِينَ)
    [ الحجر:2 ]
    *وعن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (( أذكروا من النار ماشئتم، فلا تذكرون شيئاً إلا وهي أشد منه ))




    *وقال: (( إنّ أَهْوَن أهل النار عذاباً لَرجلٌ في رجليه نعلان من نار، يغلي منهما دماغه، كأنه مرجل، مسامعه جمر، وأضراسه جمر، وأشفاره لهب النيران، وتخرج أحشاء بطنه من قدميه، وإنه لَيَرى أنه أشد أهل النار عذاباً، وإنه مِن أهون أهل النار عذاباً ))



    *وعن ميمون بن مهران أنه لما نزلت هذه الآية: (وَإِنَّ جَهَنّمَ لَمَوْعِدُهُمْ أَجْمَعِينَ)
    [ الحجر:43 ]


    وضع سلمان يده على رأسه وخرج هارباً ثلاثة أيام، لايُقدر عليه حتى جيء به..





    اللهم أَجِرْنَا من النار .. اللهم أجرنا من النار .. اللهم أجرنا من النار .. اللهم أَجِر كاتب هذه الرسالة من النار .. اللهم أجر قارئها من النار .. اللهم أجر مرسلها من



    النار .. اللهم أجرنا والمسلمين من النار ..



    آمين .. آمين .. آمين




    ** أنشرها ولك الدعاء والأجر إن شاء الله تعالى..





    سامحونا اذا قصرنا بحكوا .....................


    حلم الغروب

  2. #2
    نبض كاتـــب الصورة الرمزية زدجاليه
    تاريخ التسجيل
    02- 2008
    العمر
    30
    المشاركات
    846

    رد: تابع تكمله ما الذي ابكى رسول الله (ص)

    اللهم أَجِرْنَا من النار .. اللهم أجرنا من النار .. اللهم أجرنا من النار ..
    اللهم أَجِر كاتب هذه الرسالة من النار .. اللهم أجر قارئها من النار ..
    اللهم أجر مرسلها من النار .. اللهم أجرنا والمسلمين من النار ..


    آمين .. آمين .. آمين يا رب العالمين


    جزاج الله كل خير على الموضوع القيّم



  3. #3
    نبض مبــدع الصورة الرمزية زنبقةُ الحرف
    تاريخ التسجيل
    06- 2007
    العمر
    35
    المشاركات
    2,250

    رد: تابع تكمله ما الذي ابكى رسول الله (ص)

    اللهم أجرنا من النار اللهم آمين ..
    اللهم اهدي جميع المسلمين يارب العالمين ..

    قصة رائعة حبذا لو جمعت كلها بموضوع واحد لكان افضل

    جزاك الله كل خير

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20