المسافرون العرب السياحة في تركيا عطلات افضل المطاعم السعودية دليل المواقع حوامل
ميكساتك افضل سعودي بينج عروض السعودية عروض كافيهات جدة
  المسافر كود خصم نون اسعار الموبايلات اوروبا  
           
النتائج 1 إلى 6 من 6
عذراً فهذا مكان بوحي أنثر فيه ذكرياتي ...!!!!!
  1. #1
    نبض جديــد الصورة الرمزية أسير الظلام
    تاريخ التسجيل
    09- 2008
    المشاركات
    51

    عذراً فهذا مكان بوحي أنثر فيه ذكرياتي ...!!!!!

    هنا

    #

    #
    #

    سأنثر بعضاً من بقايا حروفي

    أوجعتني كثيراً

    غرست في حنايا الروح

    جمود حسي ..!

    وبهدوء هذا الصباح

    الذي جعل من كياني انسان مجردٌ من القيوود

    مقدمة نقلتها كونها أعجبتني

    فقط

    ليبدأ بوحي الأن

    بداية من الفصل الأول

    لابأس فلتكن مسرحيةً إذاً

    من عدة فصولٍ لا أعلم كم عددها

    أو متى تنتهي


    أو حتى عناوين فصولها

    المهم أنه

    الفصل الأول كان لقائي مع نفسي

    تذكرت أن لي شبيهاً ينافسني

    أنكرت عني ذاك الإعتراف

    فحياتي ما هي الا نوافذ مشرّعه ارى من خلالها



    هواجس الليل والظلام ،،


    ترحل إبتساماتي

    تجاه الريح ،، نقلتها الرياح سريعاً ،، في سفوح الأخاديد

    تمازحت مع بيان كلماتي تراجيدية البوح

    ترانيم عاشق تتحدث كي لاينطق الدجى وهو من فوقها حجر

    هكذا رأت حياتي الأعاجيب ،، تقاسمت نظراتي ،، صور الخيال أمامي

    تراجعت

    تهادت خطواتي

    ترنحت كلماتي

    تلعتم لساني

    وقف الكيان مترنحاً أمامي

    أخيراً

    صدرت مني

    شبه كلمات

    تنفستُ فكانت كأجمل الذكريات ،، تعاقبت على كفي خطوط الماضي

    إحتسيت ماحملته حنايا كفي من قطرات ماء ممزوجة بطعم الدموع

    ماذا بقي إذاً

    ها أنا ابوح

    وماذا بعد

    تبوح بخواطر ليست من صنع الخيال

    وقفت على جدار الزمن ولم تبرح المكان

    تبوح بصمت ذليل بكل ما يخالج ذهنها ، دون دراية منها .!

    ها انا امسك ذراعي الذي طالما الهبت اطرافه حرقة حرووفي..

    لأنثر على موانئ الصفحات اعترافات مؤلمه..

    لطالما اخفيتها وراء سحر ابتسامتي

    أتحاور مع نفسي في غيابات جُبِ الظنون ..

    تمازحني خواطري ،،
    تترنم بقايا روحي ..

    يالا النفس المسكينة
    ،، تراجدية خوفٍ ترتسم على مُحياي

    ذات يوم كان هذا

    أستسقيتُ كأس حياتي من جروح الغير ..

    حكتُها ..،،

    لوحةً وكأنها بريشة الحقيقةِ رُسِمَتْ ..

    أو كأنها بطرف الورقة سُطِرَتْ

    تجاهلت كياني ،، لعل الماضي يرحل ..

    لعل الأمس ينام ،، لعل الذكريات تموت ..

    صممتُ على الكتابة ..

    وكتبتُ لهم قصائد من اطياف الأمل

    الذي لا يوجد له وجود فى موج أسايْ

    كتبت للمستحيل أشعاراً وخواطر ..
    لم تجيبني
    .. لم تفهمني ..!!

    أحتجتُ لكي أرسل
    مطوياتٍ
    إلى أؤلائك العارفين بفحوى ذاتي ..

    أقتلعتُ لهم اببتسامتي من صحراء يأسي ،،
    ونظرتُ إلى الأفق البعيد
    تراجعت قدماي خطوتين ..

    الأولى ،، شدتني للحنين ،، وتشبتت بالأرض وخاصت في الطين ..

    الثانيةُ ،، راحت في شجون العابتين ،، تلاشت
    ،، لستُ أدري فلعلها نامت ،، أو لربما ماتت ..

    بقيتُ دون ركائزي ،، لم تحملني الأيام ،، وسرقتُ السعدَ من محطات حياتى

    ذهبتُ إلى حيتُ الأخرين ،، وجدتُ فيهم من لا أعنيه بشيء

    إنما بعضهم كانوا على يقين ،، بأني مسكين ،، وأحدُ النائمين

    خفتُ من ذاك كله ،،

    ورجعتُ أتحاور مع نفسي في غيابات جُبِ الظنون ..

    تمازحني خواطري ،، تترنم بقايا روحي ..

    يالا النفس المسكينة ،، تراجدية خوفٍ ترتسم على مُحياي

    قررتُ أن أنثرها لهم الحانا يغفون على عذبها الدافئ ..

    كي يقررون ماذا يفعلون ..

    وماذا كان نصيبي منهم

    غير ما دون في كتب التاريخ في تلك السنون ..

    وبذلك قررت أيضاً أن أبقى

    بالقرب من ذات المكان

    لأنني سأزف لكِ اعترافاتي التي اعلنت الاستبداد على صمتي ..

    أسير الظلام

  2. #2
    نبض مبــدع الصورة الرمزية هُمى الروح
    تاريخ التسجيل
    06- 2006
    المشاركات
    2,886

    رد: عذراً فهذا مكان بوحي أنثر فيه ذكرياتي ...!!!!!

    منذُ زمن غادرني الحنين للشمس



    الإنسان الأول كان حبيس الكهوف


    وأنا أبرم الكرة الأرضية ملايين المرات إلى الوراءِ





    أبحث عن الأنا في تلك الكهوف الرطبة


    لأجدها تئنُّ بـ / صمتٍ يهزُّ كيان قبري




    ترسمني حروف لا لغة لها


    لغة مفقودة في ماضي عقيم من بذور السعادة





    وخط ركيك يلطخ جدران الكهف


    بـ / فحمٍ أسود كـ / سواد الليل الساكن نبضها





    كل الاعترافات هناك مسجّلة




    وكل الباحثين عنها


    لم ولن يفكوا رموز لغتها


    وان عاشوا أضعاف سنين وجعها الدفين





    وسؤالها .. ما جدوى العودة لـ / حاضر

    شبيه بـ / ماضي تعيشه ..؟!

    :::::

    ومساء الزهر

    ورحلة الغوص للذات لا تنتهي

    أسير الظلام مرحبا بك
    وبـ / حرفك الذي يخاطب أرواحنا
    ويسأل عن الأنا التي تسكننا

    جعلنا نبحث عن حوار معها



    شكراً كثيراً لك

    تقبل تقديري الكبير

  3. #3
    نبض جديــد الصورة الرمزية أسير الظلام
    تاريخ التسجيل
    09- 2008
    المشاركات
    51

    رد: عذراً فهذا مكان بوحي أنثر فيه ذكرياتي ...!!!!!

    أشكرك همى الروح على المرور الكريم

  4. #4
    نبض مبــدع الصورة الرمزية سهد الليل
    تاريخ التسجيل
    09- 2002
    المشاركات
    2,647

    رد: عذراً فهذا مكان بوحي أنثر فيه ذكرياتي ...!!!!!

    يا لها من ذكريات

    انثرهاسيدي ها هنا

    و نشكرك على سردك الجميل

  5. #5
    نبض مبــدع الصورة الرمزية الاصايل انثى
    تاريخ التسجيل
    11- 2007
    المشاركات
    2,396

    رد: عذراً فهذا مكان بوحي أنثر فيه ذكرياتي ...!!!!!

    حرف راق لي
    تحيةبعمق الشعور والاحساس
    الذي يسكن ثنايا قلبك

  6. #6
    "رجل عادي جدا" الصورة الرمزية عاشق السمراء
    تاريخ التسجيل
    05- 2002
    المشاركات
    21,307

    رد: عذراً فهذا مكان بوحي أنثر فيه ذكرياتي ...!!!!!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسير الظلام مشاهدة المشاركة
    هنا

    #

    #
    #

    سأنثر بعضاً من بقايا حروفي

    أوجعتني كثيراً

    غرست في حنايا الروح

    جمود حسي ..!

    وبهدوء هذا الصباح

    الذي جعل من كياني انسان مجردٌ من القيوود

    مقدمة نقلتها كونها أعجبتني

    فقط

    ليبدأ بوحي الأن

    بداية من الفصل الأول

    لابأس فلتكن مسرحيةً إذاً

    من عدة فصولٍ لا أعلم كم عددها

    أو متى تنتهي


    أو حتى عناوين فصولها

    المهم أنه

    الفصل الأول كان لقائي مع نفسي

    تذكرت أن لي شبيهاً ينافسني

    أنكرت عني ذاك الإعتراف

    فحياتي ما هي الا نوافذ مشرّعه ارى من خلالها



    هواجس الليل والظلام ،،


    ترحل إبتساماتي

    تجاه الريح ،، نقلتها الرياح سريعاً ،، في سفوح الأخاديد

    تمازحت مع بيان كلماتي تراجيدية البوح

    ترانيم عاشق تتحدث كي لاينطق الدجى وهو من فوقها حجر

    هكذا رأت حياتي الأعاجيب ،، تقاسمت نظراتي ،، صور الخيال أمامي

    تراجعت

    تهادت خطواتي

    ترنحت كلماتي

    تلعتم لساني

    وقف الكيان مترنحاً أمامي

    أخيراً

    صدرت مني

    شبه كلمات

    تنفستُ فكانت كأجمل الذكريات ،، تعاقبت على كفي خطوط الماضي

    إحتسيت ماحملته حنايا كفي من قطرات ماء ممزوجة بطعم الدموع

    ماذا بقي إذاً

    ها أنا ابوح

    وماذا بعد

    تبوح بخواطر ليست من صنع الخيال

    وقفت على جدار الزمن ولم تبرح المكان

    تبوح بصمت ذليل بكل ما يخالج ذهنها ، دون دراية منها .!

    ها انا امسك ذراعي الذي طالما الهبت اطرافه حرقة حرووفي..

    لأنثر على موانئ الصفحات اعترافات مؤلمه..

    لطالما اخفيتها وراء سحر ابتسامتي

    أتحاور مع نفسي في غيابات جُبِ الظنون ..

    تمازحني خواطري ،،
    تترنم بقايا روحي ..

    يالا النفس المسكينة
    ،، تراجدية خوفٍ ترتسم على مُحياي

    ذات يوم كان هذا

    أستسقيتُ كأس حياتي من جروح الغير ..

    حكتُها ..،،

    لوحةً وكأنها بريشة الحقيقةِ رُسِمَتْ ..

    أو كأنها بطرف الورقة سُطِرَتْ

    تجاهلت كياني ،، لعل الماضي يرحل ..

    لعل الأمس ينام ،، لعل الذكريات تموت ..

    صممتُ على الكتابة ..

    وكتبتُ لهم قصائد من اطياف الأمل

    الذي لا يوجد له وجود فى موج أسايْ

    كتبت للمستحيل أشعاراً وخواطر ..
    لم تجيبني
    .. لم تفهمني ..!!

    أحتجتُ لكي أرسل
    مطوياتٍ
    إلى أؤلائك العارفين بفحوى ذاتي ..

    أقتلعتُ لهم اببتسامتي من صحراء يأسي ،،
    ونظرتُ إلى الأفق البعيد
    تراجعت قدماي خطوتين ..

    الأولى ،، شدتني للحنين ،، وتشبتت بالأرض وخاصت في الطين ..

    الثانيةُ ،، راحت في شجون العابتين ،، تلاشت
    ،، لستُ أدري فلعلها نامت ،، أو لربما ماتت ..

    بقيتُ دون ركائزي ،، لم تحملني الأيام ،، وسرقتُ السعدَ من محطات حياتى

    ذهبتُ إلى حيتُ الأخرين ،، وجدتُ فيهم من لا أعنيه بشيء

    إنما بعضهم كانوا على يقين ،، بأني مسكين ،، وأحدُ النائمين

    خفتُ من ذاك كله ،،

    ورجعتُ أتحاور مع نفسي في غيابات جُبِ الظنون ..

    تمازحني خواطري ،، تترنم بقايا روحي ..

    يالا النفس المسكينة ،، تراجدية خوفٍ ترتسم على مُحياي

    قررتُ أن أنثرها لهم الحانا يغفون على عذبها الدافئ ..

    كي يقررون ماذا يفعلون ..

    وماذا كان نصيبي منهم

    غير ما دون في كتب التاريخ في تلك السنون ..

    وبذلك قررت أيضاً أن أبقى

    بالقرب من ذات المكان

    لأنني سأزف لكِ اعترافاتي التي اعلنت الاستبداد على صمتي ..

    أسير الظلام
    (( مساء جميل !! ))
    من يسرد الذكرى يبقى حزين
    من تأسره الذكرى يموت دفين
    فلا تنثر سوى العطرَ
    لتفوح كالياسمين !!

    ايها العزيز
    لسردك نثرك هنا حكايات تترجمت
    إنما لا تسلم نفسك لها حتى لا تكون كأنت أسير !!

    تقديري !!

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

  عروض رمضان عروض العثيم عروض بنده عروض هايبر بنده  


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15