المسافرون العرب السياحة في تركيا عطلات افضل المطاعم السعودية دليل المواقع حوامل
ميكساتك افضل سعودي بينج عروض السعودية عروض كافيهات جدة
  المسافر كود خصم نون اسعار الموبايلات اوروبا  
           
النتائج 1 إلى 8 من 8
حنينٌ وعتاب .. على أبواب اللقاء ..
  1. #1
    نبض جديــد الصورة الرمزية صدى الإبداع
    تاريخ التسجيل
    07- 2008
    المشاركات
    24

    حنينٌ وعتاب .. على أبواب اللقاء ..

    وقفتُ في يوم اكتمل فيه القمر .. وتحولت الريح إلى نسمات عليلة .. وارتسمت البسمة على شفاه البشر .. اليوم وعندما تخيلت عودة الربيع .. هاج جنون الشوق في فؤادي .. وغرد الطير على غصن الشجر .. صعدت إلى أعلى قمة شجرة الحب والوفاء .. تأملت في البستان من حولي .. علي أجد لمن أشتاق أثر .. تأملت في سور هذا الروض الجميل .. ذرفت عيني بعض الدموع التي ما لبثت أن انسابت إلى أوراقِ هذا الشجر .. فشكل منظراً جمالياً ودون أدنى ضرر ..

    تأملت في أوراقِ هذا الشجر .. تلك الأوراق الخضراء الجميلة .. وجدتها تنحني إلى الأرض .. وجدتها تتلقف الدمعات ثم ترسلها إلى الأرض .. سبحان الله .. حتى الأغصان .. تنظر إلى الأرض معي .. تتأمل الغادي والرائح بجواري .. تترقب ذاك الغالي معي .. وهي تقول .. إني أراهم يقتربون من أبواب اللقاء ..

    أخذتني نظرةٌ في زهور الروض الفسيح .. فوجدتُ من الزهر النوع تلو النوع .. ووجدت تلك الرائحة التي تنبعث من تلك الأزهار .. وهي تطير مع ذرات الهواء نحوي حتى تصدم بي .. فأشعر وقتها بانتعاشٍ غريب .. ورونقٍ وجمالٍ عجيب يظهر أمام عيني .. تأملت في تلك الأزهار التي وجهت وجهتها نحو سور البستان .. وهي تنظر إلى أبواب اللقاء وتقول .. إيهٍ يا مالك .. اصبر فما نهاية صبرك إلا الفرج .. وإنك على موعدٍ مع من سيفتح هذا الباب ..


    تأملت في ذاك الباب .. وإذ بي أراه يفتح شيئاً فشيئا .. أراقب الباب وأتأمل وأقول أهو هو من أنتظر ؟؟ .. أتأمل وأتأمل .. وإذ بأطراف البنان تظهر بجانب الباب .. نظرات تأملٍ في أطرافٍ ساحرة .. أفقت بعدها على ظهور من أنتظر أمام عيناي ولم أشعر .. نظرات جميلة تتدفق نحوي .. ممزوجة بنظرات العتاب والأم .. لكن لم تكتفِ بالنظرات .. بل إن العين بدأت بالإيماء وهي تقول .. لماذا قصرت في طلبي وطال انتظاري حتى آتيك ؟؟ .. آآهٍ يا مالك .. دقائق وساعات .. أيام وأسابيع .. وأنا أنتظر مجيئك .. وفيت بوعدٍ قطعته على نفسك .. من أجل نفسك .. أفلم تفكر بنفسك الأخرى ؟؟ .. وإذ بخمار الحسن يسقط والدمع يتساقط كالدرر .. فأجبت دون تفكيرٍ ولا طول إطراق .. بأنني من طرق أبواب بستانك طرقاً بعد طرق .. لكن .. دون أدنى أثر .. فجلست في بستاني خائفاً أترقب .. عل نسمات الشوق تأتيني بالخبر .. لحظات صمتٍ تسود المكان .. وهدوء هواءٍ يحوم حولنا .. وإذ ببلبلٍ يغرد من فوق غصن شجرة .. طربنا لسماع صوته حتى سقطت الثمرة .. وأنست زهور الروض لشدوه .. حتى خلتها ستتبع أثره .. هممت بالنزول من أعلى تلك الشجرة .. وإذ بي أفيق .. فاكتشفت أني كنت في حلمٍ جميل .. أوصل إلي رسالة مهمة .. وهو أن هناك من ينتظر بالفعل .. مجيئي واللقاء بي .. فعدت إلى لطول إطراقي وانتظاري .. متأملاً الوصول إلى باب اللقاء .. ثم جالت بخاطري هذه الكلمات .. فأحببت أن يبعثها نسيم الشوق إلى من تعنيه هذه الكلمات ..


    قد تعلمت من البستان ..

    أنه يحوي الحلو والمر .. الشوك والورد .. وأن الحياة هي وردٌ وشوك .. فلنصبر على الشوك ونتفاداه .. ولنغتنم الورد قبل ذبوله ..

    قد تعلمت من البستان ..

    أن لكل مكان قمة .. وأن لكل قمة نظرة .. وأن لكل نظرة تفسير .. وأنا أعلم أن موعدنا هناك في القمة .. فلن يطول الإنتظار حتى نلتقي هناك .. فتكون القمة والنظرة والتفسير .. هو ما يخطه قلمنا وحدنا .. أنا وأنت فقط .. فهلا كان التجهز نحو العلا والمجد هو ديدن الحياة يا مهجة فؤادي ؟؟ ..

    قد تعلمت من البستان ..

    أن كل شيء في الوجود له انحناء .. وتأملت في هذا الإنحناء .. فوجدته انحناء ذلٍ ومسكنة .. فلنكثر من الإنحناء لله جل في علاه والسجود له والتذلل إليه .. كي نلتقي على أبواب اللقاء ..

    قد تعلمت من البستان ..

    أن يوم اللقاء آت .. وأنه في كل يوم .. يزداد شوقي لهذا اليوم حتى رأيت مشاعري تطفوا .. ودقات قلبي أخذت ترنوا .. وهي بشوقٍ ليوم اللقاء الذي سنجتمع فيه تحت مرأى السحاب .. فليشهد الشجر .. والبحر والقمر .. بأن فؤادي سيبقى داعياً لله .. حتى يأتيني الخبر .. بأن الحبيب قد حضر ..

    قد تعلمت من البستان ..

    أن أرى من أترقب بعينه التي يراني فيها .. فأرى عيناه مليئة بالأشواق .. وتتلهف لأن تطيل العناق .. وأرى الفؤاد وراءه ينساق .. متلهفاً في حرقة المشتاق ..

    .. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

    أخوكم / مالك بن محمد الزعبي

    صدى الإبداع


    "قد كتبت هذه الخاطرة بصعوبة .. إلا أنني حاولت أن أعبر فيها عما بداخلي .. وبنقدكم أرتقي "

  2. #2
    "رجل عادي جدا" الصورة الرمزية عاشق السمراء
    تاريخ التسجيل
    05- 2002
    المشاركات
    21,307

    رد: حنينٌ وعتاب .. على أبواب اللقاء ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صدى الإبداع مشاهدة المشاركة
    وقفتُ في يوم اكتمل فيه القمر .. وتحولت الريح إلى نسمات عليلة .. وارتسمت البسمة على شفاه البشر .. اليوم وعندما تخيلت عودة الربيع .. هاج جنون الشوق في فؤادي .. وغرد الطير على غصن الشجر .. صعدت إلى أعلى قمة شجرة الحب والوفاء .. تأملت في البستان من حولي .. علي أجد لمن أشتاق أثر .. تأملت في سور هذا الروض الجميل .. ذرفت عيني بعض الدموع التي ما لبثت أن انسابت إلى أوراقِ هذا الشجر .. فشكل منظراً جمالياً ودون أدنى ضرر ..

    تأملت في أوراقِ هذا الشجر .. تلك الأوراق الخضراء الجميلة .. وجدتها تنحني إلى الأرض .. وجدتها تتلقف الدمعات ثم ترسلها إلى الأرض .. سبحان الله .. حتى الأغصان .. تنظر إلى الأرض معي .. تتأمل الغادي والرائح بجواري .. تترقب ذاك الغالي معي .. وهي تقول .. إني أراهم يقتربون من أبواب اللقاء ..

    أخذتني نظرةٌ في زهور الروض الفسيح .. فوجدتُ من الزهر النوع تلو النوع .. ووجدت تلك الرائحة التي تنبعث من تلك الأزهار .. وهي تطير مع ذرات الهواء نحوي حتى تصدم بي .. فأشعر وقتها بانتعاشٍ غريب .. ورونقٍ وجمالٍ عجيب يظهر أمام عيني .. تأملت في تلك الأزهار التي وجهت وجهتها نحو سور البستان .. وهي تنظر إلى أبواب اللقاء وتقول .. إيهٍ يا مالك .. اصبر فما نهاية صبرك إلا الفرج .. وإنك على موعدٍ مع من سيفتح هذا الباب ..


    تأملت في ذاك الباب .. وإذ بي أراه يفتح شيئاً فشيئا .. أراقب الباب وأتأمل وأقول أهو هو من أنتظر ؟؟ .. أتأمل وأتأمل .. وإذ بأطراف البنان تظهر بجانب الباب .. نظرات تأملٍ في أطرافٍ ساحرة .. أفقت بعدها على ظهور من أنتظر أمام عيناي ولم أشعر .. نظرات جميلة تتدفق نحوي .. ممزوجة بنظرات العتاب والأم .. لكن لم تكتفِ بالنظرات .. بل إن العين بدأت بالإيماء وهي تقول .. لماذا قصرت في طلبي وطال انتظاري حتى آتيك ؟؟ .. آآهٍ يا مالك .. دقائق وساعات .. أيام وأسابيع .. وأنا أنتظر مجيئك .. وفيت بوعدٍ قطعته على نفسك .. من أجل نفسك .. أفلم تفكر بنفسك الأخرى ؟؟ .. وإذ بخمار الحسن يسقط والدمع يتساقط كالدرر .. فأجبت دون تفكيرٍ ولا طول إطراق .. بأنني من طرق أبواب بستانك طرقاً بعد طرق .. لكن .. دون أدنى أثر .. فجلست في بستاني خائفاً أترقب .. عل نسمات الشوق تأتيني بالخبر .. لحظات صمتٍ تسود المكان .. وهدوء هواءٍ يحوم حولنا .. وإذ ببلبلٍ يغرد من فوق غصن شجرة .. طربنا لسماع صوته حتى سقطت الثمرة .. وأنست زهور الروض لشدوه .. حتى خلتها ستتبع أثره .. هممت بالنزول من أعلى تلك الشجرة .. وإذ بي أفيق .. فاكتشفت أني كنت في حلمٍ جميل .. أوصل إلي رسالة مهمة .. وهو أن هناك من ينتظر بالفعل .. مجيئي واللقاء بي .. فعدت إلى لطول إطراقي وانتظاري .. متأملاً الوصول إلى باب اللقاء .. ثم جالت بخاطري هذه الكلمات .. فأحببت أن يبعثها نسيم الشوق إلى من تعنيه هذه الكلمات ..


    قد تعلمت من البستان ..

    أنه يحوي الحلو والمر .. الشوك والورد .. وأن الحياة هي وردٌ وشوك .. فلنصبر على الشوك ونتفاداه .. ولنغتنم الورد قبل ذبوله ..

    قد تعلمت من البستان ..

    أن لكل مكان قمة .. وأن لكل قمة نظرة .. وأن لكل نظرة تفسير .. وأنا أعلم أن موعدنا هناك في القمة .. فلن يطول الإنتظار حتى نلتقي هناك .. فتكون القمة والنظرة والتفسير .. هو ما يخطه قلمنا وحدنا .. أنا وأنت فقط .. فهلا كان التجهز نحو العلا والمجد هو ديدن الحياة يا مهجة فؤادي ؟؟ ..

    قد تعلمت من البستان ..

    أن كل شيء في الوجود له انحناء .. وتأملت في هذا الإنحناء .. فوجدته انحناء ذلٍ ومسكنة .. فلنكثر من الإنحناء لله جل في علاه والسجود له والتذلل إليه .. كي نلتقي على أبواب اللقاء ..

    قد تعلمت من البستان ..

    أن يوم اللقاء آت .. وأنه في كل يوم .. يزداد شوقي لهذا اليوم حتى رأيت مشاعري تطفوا .. ودقات قلبي أخذت ترنوا .. وهي بشوقٍ ليوم اللقاء الذي سنجتمع فيه تحت مرأى السحاب .. فليشهد الشجر .. والبحر والقمر .. بأن فؤادي سيبقى داعياً لله .. حتى يأتيني الخبر .. بأن الحبيب قد حضر ..

    قد تعلمت من البستان ..

    أن أرى من أترقب بعينه التي يراني فيها .. فأرى عيناه مليئة بالأشواق .. وتتلهف لأن تطيل العناق .. وأرى الفؤاد وراءه ينساق .. متلهفاً في حرقة المشتاق ..

    .. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

    أخوكم / مالك بن محمد الزعبي

    صدى الإبداع


    "قد كتبت هذه الخاطرة بصعوبة .. إلا أنني حاولت أن أعبر فيها عما بداخلي .. وبنقدكم أرتقي "
    (( مساء جميل !! ))

    أن تتركننا نخطو بقدمينا إلى تلك البساتين فأنت هنا تقول هيا امرحوا عذوبة ونقاء واقطفوا ثمار حرفي فاكهة لذيذة .. من اراد ان يزرع البساتين جمالا لا يأتي البستان إلا بلذة فاكهته !!
    رقيت سيدي .. بخواطرك !!

    تقديري !!


  3. #3
    نبض جديــد الصورة الرمزية صدى الإبداع
    تاريخ التسجيل
    07- 2008
    المشاركات
    24

    رد: حنينٌ وعتاب .. على أبواب اللقاء ..

    بارك الله فيك أخي عاشق السمراء لمرورك لا حرمك الله الأجر ..

  4. #4
    نبض نشيـط الصورة الرمزية قلم يتجسد
    تاريخ التسجيل
    07- 2008
    العمر
    29
    المشاركات
    621

    رد: حنينٌ وعتاب .. على أبواب اللقاء ..

    واسمع هذا الصدي من جديد
    بنغمه جديده
    وروح بعيده
    للابداع قريبه

    واتساأل ...
    هو حقا صدي الابداع
    ام هو الابداع
    ويختبيء في صداه
    ....................................
    قلم يتجسد

  5. #5
    نبض نشيـط الصورة الرمزية انين الزمن
    تاريخ التسجيل
    07- 2005
    المشاركات
    677

    رد: حنينٌ وعتاب .. على أبواب اللقاء ..


    ياله ..من بستان
    حنين...وتغريد
    حفيف..أشحار
    حلم..ولقاء
    جمال..وعذوبه
    كلها نسجت لنا هذا الأبداع
    أهلا بك وبهكذا تواجد..
    تقبل مروري,,,,

  6. #6
    نبض جديــد الصورة الرمزية صدى الإبداع
    تاريخ التسجيل
    07- 2008
    المشاركات
    24

    رد: حنينٌ وعتاب .. على أبواب اللقاء ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قلم يتجسد مشاهدة المشاركة
    واسمع هذا الصدي من جديد

    بنغمه جديده
    وروح بعيده
    للابداع قريبه

    واتساأل ...
    هو حقا صدي الابداع
    ام هو الابداع
    ويختبيء في صداه
    ....................................

    قلم يتجسد
    بارك الله فيكم أخية .. بل أنتم الإبداع ونحن صداه .. فما خاطرتي مقابل كلماتك ؟؟ !! .. نفع الله بكِ الإسلام والمسلمين ..

  7. #7
    نبض جديــد الصورة الرمزية صدى الإبداع
    تاريخ التسجيل
    07- 2008
    المشاركات
    24

    رد: حنينٌ وعتاب .. على أبواب اللقاء ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة انين الزمن مشاهدة المشاركة
    ياله ..من بستان
    حنين...وتغريد
    حفيف..أشحار
    حلم..ولقاء
    جمال..وعذوبه
    كلها نسجت لنا هذا الأبداع
    أهلا بك وبهكذا تواجد..
    تقبل مروري,,,,
    تقبلته .. بارك الله فيكِ أختي لا حرمك الله الاجر

  8. #8
    نبض مبــدع الصورة الرمزية الاصايل انثى
    تاريخ التسجيل
    11- 2007
    المشاركات
    2,396

    رد: حنينٌ وعتاب .. على أبواب اللقاء ..

    عالم من المطر أنت ...
    هكذا صار الكلام يتدفق
    كا النهر المتحرك ...
    ما عساني أن أقول ...
    حبذا ، لو يكفيك شكرا
    دمـ بود ـت

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

  عروض رمضان عروض العثيم عروض بنده عروض هايبر بنده  


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15