المسافرون العرب السياحة في تركيا عطلات افضل المطاعم السعودية دليل المواقع حوامل
ميكساتك افضل سعودي بينج عروض السعودية عروض كافيهات جدة
  المسافر كود خصم نون اسعار الموبايلات اوروبا  
           
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 11
إرهابية 2
  1. #1
    نبض نشيـط الصورة الرمزية العاشق المجنون
    تاريخ التسجيل
    05- 2002
    العمر
    42
    المشاركات
    572

    إرهابية 2

    قلت ما قلت هي ثرثرة امرأة قد طعنها اليأس ..فـ / أصبح التعب راحة لي .. لـ / هذا لا أتعب أنا ..! لأني كنتُ أظن أنك العين.. ولكنكَ كنت العمى لي ..لأني بـ / اختصار ..لم أكن لك الرمش والمحجر..! فـ / كنتُ الإرهابية في عالمٍ لا يؤمن بـ / وجودي.. فـ / لابد من إبادتي ..ونسب أبشع الجرائم لـ / كوني امرأة ! .. قالها أباك الأكبر ..!
    (همى الروح ) ..

    إراهابية2

    حدثني أبي الأكبر ..
    قبل الرحيل ...
    لا تثق بـ / أنثى
    حتى بعد موتها ..
    تسألت أهو صواب أم خطأ
    لا يوجد بينهما حل وسطا
    لعله معقد من جرم الذاكرة
    أو سكنه شئ من الخرف
    فـ/ أنه حركوك
    قد بلغ من الكبر عتيا
    ثم قال ..
    فـ /الأنثى أسمى ما في الخيال وما في الوجود ..
    ثم قال..
    نظرة المحب للـ / محبوب عمياء
    مثلما قالت
    في ثرثرتها بعد طعنات اليأس
    ولكن أبي مقتنع أن الحب ..
    راحة النفس
    وأنا النساء حصرم وأجاج ومعين
    هكذا قال ..
    رغم أنه تزوج الكثير الكثير من النساء
    واتذكر لم قال..
    أنه قد أسمى نخله بأسم أنثى
    تكريم لـ/ محبوبته
    وأنه شاكس الكثير من النساء
    بـ/ حياء وبلا حياء
    فـ/ تلك كان له زعيمه الأرهاب
    وتلك كانت بلسم طباب
    وتلك كانت تلعثم سحاب
    وتلك كانت نزف وأكتئاب
    وتلك وتلك غزل جذاب
    كان يقصف بـ/ رشاشات الغرام
    فـ / ينجو
    كـ/ أفلام الخيال
    كان في قدومه تزرع له الألغام
    فـ / ينجو
    كـ/ الشيوخ الأبطال
    كانت القنابل تنهال عليه كـ /سيل العرم
    فـ / ينجو
    كـ/ أجساد االأطفال
    قال لي
    لا تبالي لـ / دموع أنثى ..
    لا تبالي
    إذا بكت
    إذا تغنجت
    إذا سامرت
    إحذر المكائد عند الزوال
    فـ/أبليس تتلمذ على شاكلتها
    في أحد الأساطير
    سميت جل أنواع الخبث ..
    مثلما سميت..
    أشهى أنواع الجمال!!

    إراهابية ..

    بـ / طبعها شر أذية
    قناصة
    مفترسة
    متغطرسة
    تعشق الإستبداد
    ضمأنه هي ..
    قد جمعت أنواع الدمار
    وتجهزت لـ/شتائي وبركاني
    لـ/ عشق وجنوني
    أخذت من الشمس وهج
    صمت أبي الأكبر ..
    هو يحدق في ملامح ِ مبتهج

    فقال .. إراهابية ..

    رغم أنه مات
    ومن أقتدى به كذلك
    في سجله تسع ورقات
    وكل ورقة سقطت ..
    بـ/ألف أنثى وأنثى
    من أنثى الحذر
    كان يراودني ليلا..
    أحذر زئير أنثى ...
    قد أتخذت لعبة من صورتي..
    تود أفتراسك..
    ألم أحذرك يوما
    تريدك وليمة ..
    تتمناك منذ عقود
    قاحلة هي ..
    بلا بطاقة شخصية ..
    قد أستأصلت منها ..
    كل حروف الهجاء
    لا .. لا.. تقترب منها ..
    هي من برج العقرب..
    تناظر بينكما ..
    سجلها حافل بـ/ الهزائم ..
    لا تجزع ستهزمها ..
    أنها أنثى ضعيفة ..
    بل هي أنثى الموت ..
    لا تثور إلا في الشهر ..
    مرة واحدة
    وبعدها ..
    تخلد للـ/ راحة ثلثه ..
    وقد يزداد إن لم ينقص
    صرخاتها مدويه
    أسمع صرختها وتنهداتها
    حد الغثيان
    لقد وهبتها الحياة
    بـ/ لقبها الجديد
    فقد كانت ثكلى!!

    إراهابية

    أي سعد وهبتها ..
    ليتني لم اكتب
    أيا ليت ماتت كل الحروف
    في كاهلي
    فـ/ قد تربعت العرش
    كل الأحزان جمعتها قذة قذة
    فـ/ أرسلتها صواريخ تترى
    أرسلت عطرها ثعبان
    وشعرها يلتف بـ/ خاصرتي
    كـ/ أخطبوط متعجرف
    وجسدها ملتصق فيا
    يمزقني تارة وتارة يوبخني
    كـ/لسعاتِ الموتْ!!..
    لـ/ قد طوقتني من كل جه
    أي عطر تملكين
    قد جعلتني جاثين بين أوصالكِ
    عطرك الأنثوي الخبيث..
    جحيم بارد بـ/جسدي ..
    كـ/سموم أفعى تكاد تبلعني
    فجرين ِهيا فجرين ِ..
    أركِ تتلذذين بـ/ مطعم ِ
    لم أرتكب شئ
    أهو جرم أبي الأكبر ..
    آيا أبي الجاحد ..
    لـ / برود أنثى
    ما الجرم الذي حل بي
    أأنت المقصود ..
    أجرمك النرجسي السرمدي
    الآن يقتص مني
    لم أنطق شئ
    سوء كلمه واحدة
    بين سطور الذاكرة
    بخمس ِنقط ..

    إراهابية فقط ..

    وأنت كم من قُبلْ الدمار أخذت
    هل مَزقت لـ/حمكَ أنثى
    هل دَغدغت جسدكَ طمث
    هل سَكن الضيمُ الأدموي
    فـ/أمسيت قاسي عليهن
    وعلى قنابل العطر الأنثوي
    وحراسها المشيدون بـ/ أبراج طوال
    هل هي أقصوصات من الخيال
    أبي الأكبر ..
    هل أنت مجرم حقا
    وأنا الضحية لا أزال ..!!

    إراهابية

    قد أخذتني لـ/ دنياها ..
    ها هنا أمت بين أحضان القدرْ
    قد أتخذت جلدي لوحه لها ..
    وأرادة أن تغير تكوين القمرْ
    فكيف يا ترى يكون..
    إذا خلقت أنا هكذا طعم سكرْ
    أتمزق جنون النساء بـ/ ثناياها..
    وتجعلني قفار أموت من القهرْ
    سـ/ تغسل عار النساء بـ/ موتي ..
    أراءها يتطاير من أحداقها الشرْ
    تمطر ألوان بـ/ مهرجانها ..
    ولكن أنا العرناس وأنا البحرْ
    وأن مزقتني جنون جنون ..
    سـ/أبقى بقايا رجل قد انصهرْ
    ألوان من دم شكليها قُبل ..
    قد أعتلث بـ/ ألوان النساء المنهمرْ!!

    إراهابية

    قد جعلت من فمها
    حساء لي..
    تقتلني بعدها تمثل بي..
    كـ/ الشهيد المعتقل
    آيا أنثى الإرهاب
    أروي ضماك..
    فما ظمائي فـ/ تبدد
    والبقعة السواد تلك..
    عفن من جرمك المستبد
    وباقي أجزائي تلملمه
    النسور
    لأنني لا أريد أنثى أخرى
    تنتشلني من دمار لـ/ دمار أخر
    فـ/ تّرذمني بـ/ قفار ضمرائي
    فالنسور ستعيدني من جديد
    أو سـ/تسلك مثوايّ
    بعد تطهيري من إراهابك !!

    إراهابية

    قالت.. سـ/أكفنك ..
    قبلما أن تكتب قصة
    من خيالك بعد طهرك !!
    وهي لا تعلم أنها رسمت لي
    قصة جديدة !!
    مفخرة لي أن أمت
    بـ/ قبلة الموت!!
    سـ/ يقال يوم ..
    سجين قد ألهامها الجنون
    وفي محيط قبرها ..
    قد أوهمها القدر
    بـ/ الإرتياح بـ/ موته ..
    وهي تتألم من ضيم الذاكرة
    تموت وبـ/ حلمها الأخير
    هل مات حق ..
    أم كانت تلك البداية ؟!!..

    دمتم كما ينبغي ..

    05/04/2008م

    تحياتي الجنونية ..

  2. #2
    نبض مبــدع الصورة الرمزية هُمى الروح
    تاريخ التسجيل
    06- 2006
    المشاركات
    2,886
    إذن قد حكى لك أباك الأكبر


    إنجازاته ..!


    كلهم نسخ متكررة في جميعِ البقاع


    كلهم يرسموا صورة واحدة عنها


    تلك الإرهابية المفعمة بـ / الوجعِ


    لا يكتفوا بـ / نسخةٍ واحدة


    متعددة الاستخدام هي ..!


    ثق بـ / حديثِ أباك ..!


    لم يواجهني أنا إلا بـ / السمومِ


    ثق بـ / حديثه ..


    هي عالم لا ينتهي


    الحبيبة


    العشيقة


    الزوجة


    .


    .


    ألخ..!


    لكن كل تلك الأسماء لا تجتمع في واحدة!


    هكذا يؤمن ..


    لـ / هذا أستباح لـ / نفسه الكثير منهنَّ


    أحقاً .. قال إني النخلة ..!


    وهو يشوهني .. بـ / العارِ


    لأني المغايرة عنهنَّ


    لم أكن السهلة ..!


    ولم يبالي بي


    قال دموع تماسيح


    قال ورث حواء


    الدمار والكيد


    والكثير ما قصمني


    لـ / أصرخ بـ / وجه الدمار الأكبر


    فـ / يدور ، ويدور ، ويدور .. عدد لا نهائي من الدورانِ..!


    وأنا واقفة أغتسل من ذنبِ الصمت طويل الأمد


    لـ / يرسم يده على جسدي وجعاً


    أسقطني .. أفقدني التوازن


    وكان هروبه ..!


    وكان موتي واسمي الجديد إرهابية ..!


    /


    \


    لبوة مفترسة


    كل من حاول سرقة شيئاً مني ..!


    كون حذر من غضبي


    وأسمع نصيحة أباك الأكبر ..!


    ذاك الشيخ الكبير


    الذي لا زال ينفث نيرانه إلى الآن..!


    قي نفسك من ألسنةِ أنفاسي


    ثق إني واثقة على قدرتي على أسرك كلياً


    هو استرخاء مؤقت منك


    أدعك تتجهز لـ / حضني ..!


    لأرى طرق حماية الأطفال لـ / أنفاسهم


    من روائحِ عطري


    لـ / تسقط في حضن أوراق


    أغريك الحنان


    وداخلي حمم لم تنطفئ


    أراه فيك


    فـ / أصرخ من جديد في وجهك


    رذاذ محمل بـ / الغضبِ والظلمِ


    وأخشى رسم أصابعك على جسدي ألماً من جديد


    ويح خوفي منه وقشعريرة الذاكرة


    تعيد الشريط بـ / بطء شديد


    يلفني وجعاً لا ينتهي


    لـ / أرى مهدي بلا هوية تذكر


    فـ / يكتبني تشرين الثاني أنثى


    تجري في أوردتها سموم العقارب


    وتفوح منها أنوثةِ الأنتقام ..!


    وثورانها ينفجر في خاصرةِ تشرين


    لـ / تموت هناك


    لأراها أنا .. أصرخ بعد رحيله


    واثقة غياب أصابع وجعه


    (فأر يلهو بـ / غيابِ القطِ..!)




    أفوح عطراً بـ / ظلمه لي


    لأحتسى كؤوس الوجع نبيذ لا ينتهي


    أسكر ، و أسكر ... والحرف ضباب


    ألف أصابعك حزام لـ / محيطي


    أقطعهم أصبع ، أصبع ، أصبع


    وألحمهم بـ / سمِّي


    وألف خاصرتي


    أنتقم لـ / أصابع قتلتني


    آه


    أحذر مني ..!


    لا قوة لك لـ / مقاومتي


    بعد أن فقدت أصابعك


    عاجز أصبحت أمامي


    أتركك تهذي بي


    هو ذنبك..


    لأنك تشبه أباك الأكبر


    جئت تعلن التحدي أمامي


    تنتظر تدفق طمث النساء


    الظمأ يحتسي فمك


    احذر مني


    فـ / طمثي سم قاتل لك


    حراسي لا ترأهم أعين العاجزين


    أطهر العالم منهم


    وأمحي غطرسة تاريخك أنه العرناس وانه البحر


    تأكد لن أتركك لأنثى غيري


    هذا قانوني الجديد سجله لديك/


    ممنوع العبث بـ / عالمي


    والقصاص قبلة الموت من سمِّ العقرب


    وسـ / يقال عابث أستحق الاندثار


    وأنا أتنفس اندثارك حلم


    لم أنجح في تحقيقه إلى الآن..!


    ولازلنا في حلم


    نرسم النهاية قبل البداية ..!!
    /
    \
    /

    ومساء الزهر يا أيها العاشق
    وعدت من جديد تكمل الحكاية
    حكاية بدايتها مفقودة إلى الآن
    والنهاية هاربة من حروفنا
    أتوسد الراحة شيئاً فـ / شيئاً

    جئت تحرك حرفي من جديد
    شكراً لـ / حرفك كثيراً
    وسفرك في ثرثرتي السابقة
    كنت بـ / العمقِ بـ / الفعل
    وجدتني في محيطي حرفك الناهض بـ / السفرِ
    حيث أحتاج السفر ..!



    شرف لي مجاراتك




    تقديري الكبير لـ / حرفك

  3. #3
    "رجل عادي جدا" الصورة الرمزية عاشق السمراء
    تاريخ التسجيل
    05- 2002
    المشاركات
    21,307
    (( مساء جميل !! ))

    انصتُ لها بأهتمام
    حين كنت اسمعها منك !!
    ذات ليلة كنا نسمع عن الارهاب
    ولا يزال يلتهمنا الارهاب ..
    بصورتك وفكرتك..
    كان المضمون اجمل سيدي !!


    تقديري !!

  4. #4
    نبض كاتـــب الصورة الرمزية بسمة الصباح
    تاريخ التسجيل
    07- 2006
    المشاركات
    1,241
    .
    .
    .
    أسعد الله مساك...
    بدون تعليق....
    بنات أفكاري..اختبأت..
    ولم تسطع ان تنطق أو تكتب...فقط..
    روعة ذلك الأسلوب...والأروع..إرهابية العاشق المجنون...
    أما قبلة الموت...
    من القلب إلى القلب...
    فشكرا يا همى على جريانك..جميل بالفعل...
    هاكم تقديري...

  5. #5
    نبض نشيـط الصورة الرمزية العاشق المجنون
    تاريخ التسجيل
    05- 2002
    العمر
    42
    المشاركات
    572

    Lightbulb

    إراهابية

    (3)

    نعم حدث ـني أب ـي الأكبر ..
    عن امرأة نوح
    وامرأة لوط
    وحدث ـني عن امرأة فرعون
    وأم المسيح !!
    حدث ـني عن الكثير الكثير
    من النساء
    وحدثـ ني عن يوسف
    وامرأة العزيز
    وابراهيم وسارة وهاجر
    عن القصص القديمة للـ/ أنبياء!!
    وزوجات ـهم
    علي ـهم السلام
    وعن غيرـهم
    عن البسوس
    ودنيا الوجع ..
    التي تـ مخر بـ/ أوجاع ِالنساء!!
    نعم هي نسخ ـه من تلك ..
    هي صنوان لـ/ حواء
    هي سَأرب ـه لـ/ مدينة الوجع
    وسيدة الإراهاب
    تتـ ملص وتتـ ملص بلا جدوى!!
    والآنا أثق بـ/ أب ـي ثق ـه عمياء..
    أن ـه يـ حدث ـني بـ /الصواب
    ودنيا الإراهاب ..
    ألم وأكتئأب
    أنظر ـي بين المقت والوجل
    وريش ـه تـ سقط على عجل
    وتـ قصم ـها الرياح
    وتـ حتوي ـها من أسلاك ـها
    حد الضياع !!

    أراهابية ..

    ولها ألف حرف وحرف
    وألف حرب وحرب
    وتـ بث السموم
    عالم ـها بداية الوجل ..
    ونهاية تـ وهم بـ/ الحقيقة ..
    اعترف ـت بـ/ مدن الضياع
    وأن ـها لا تجمع سمات
    في واحدة
    أهداء ـها في يوم ـها نخلة
    ولكن ..
    لم يعلم إلا بعد فوات الآوان
    أن ـها خائنة
    دمر ـت وطن
    ا غتصب ـت أرض
    وأ سق ـتها من جرم الليال ـي
    سفاح
    والمـ غتصب ـون ..
    أنـ حن ـى في سجل أنثى
    قد تـ قزز وتـ أفف من ـها القدر
    لـ/ ذلك قد شوه ـه ..
    فـ/كانت العار والدمار
    أنتِ لم تكون ـي السهلة بينهم ..
    كلا وألف كلا ..
    بل ترك ـكِ لـ/ أن ـه كلا
    وأسكن بـ/ حكمت ـه
    قال لي ..
    كل النساء أستـ سلم ـت لي ..
    وأنا أرى جميع ـهن كـ/ حواء
    يسكن ـها التـ غل ـي ..
    وسرع ـان ما تنـ قاد لـ/ دنياه
    كـ/الوطن والخائن لـه
    يـ خن وطن ـه
    وسرع ـان ما يـ كشف ـه ذات ـه
    يـ فجر
    يـ سلب
    يـ ختلس
    ويـ صنع المكائد
    ولا يدري أن
    أوراق ـه
    على طاولة ملساء تقرأ
    قد قصم ـه قدرـه
    بـ عنوان ذات ـه
    أي دمار أكبر
    من خائن لـ/ وطن ـه ..
    الدوارن بـ/ نفس المحور
    كـ/ البداية والنهاية ..!!

    إراهابية ..

    أغسل ِ من ذنب ـك
    الكثيرة الكثيرة
    فأن ـها لا تـ نتهي
    تـ رحل وأحدة ..
    تـ أت ـي أخر أقوى..
    ألم يـ قال يوم ..
    أن أكثر نزلاء جهنم النساء
    رسم ـكِ ..
    ورسم على خاصرت ـكِ
    مدينة الدمار
    ولم يـ هرب
    بل كان هناك ..
    يـ راقب تـ حركات ـكِ
    بـ/ محاذات ـكِ
    ولكن يرأكِ بـ صمت ..
    اللقب الجديد لبوه
    ولم تـ دري كيف تـ صداد
    غضب النساء
    ثرثرة مستبدة سرمد ـية
    وصمت الرجال
    صندوق مؤصد بـ إحكام
    قالـ ها أبي الأكبر ذات يوم
    وأعلم في قول ـه الصواب
    يـ حدث ـني دوم ـا عن ـكن
    في جم حكايات ـكن
    في الشتات والفتات
    وغزوات ـكن في خضم الليل
    وجنون ـكن خلس ـه
    هو هكذا كلـ ما جلس ـت مع ـه
    يـ نصح ـوني ..
    يـ حذر ني ..
    قد علم ـني الكثير
    علم ـني كيف الأستبداد
    وكيف أستيطان
    وكيف قصف الأبرياء
    الأطفال والشيوخ
    وكيف المحتلون المغتربون
    لـ/أعراض ـنا يـ هتك ـون
    قال كل ـه من أنثى واحدة
    جعل ـت أم للـ/غرب
    تغزو جم بقاع الشرق
    وتنام !!

    أي ـتها الإراهابية ..
    لن تستـ طيع أ سر ـي
    فـ/أ حرف من نار
    ويراع سحب من جمر
    وأسم جنون من الخفاء
    لست شأرب بـ/ ناصي ـتي
    أنثر ـي أوراق أو مزق ـيها
    لا برد بين ثنايا
    ولا حنينَ
    وأدخل ـي حمم ـكِ بـ/ معطف ـي
    ورائحة عطركِ
    كـ/ المعصرات تطل آنين
    وأصرخ ِوأصرخ ِفي وجه
    حد السراب
    وخضل ـكِ أحمل ـه غضب وضيم
    وأرسم بـ/ أصبع ـك لهب
    على جسد ـي لمم
    وأقلب ـي الذاكرة
    بـ/ جرم أنثى
    قد قتل ـها الوجس
    أراهابية جديدة ..
    ولد ـت في تشرين
    وتنتهي في تشرين
    والأولى ..
    ولد ـت في كانون الثاني
    ولم تزل تتـ خبط بـ/ عنوان القدر
    تـ ظن سموم العقارب بـ/ وجرـها
    صنوان تـ حديد ـها
    وما تـ دري ..
    أن ـني مـ حصن من السموم
    بـ/ آيات الحفظ
    ستـ فجر ذات ـها بـ/ ذات ـها
    لـ/ تموت هناك
    بـ/ صرخ ـتها الأخيرة
    وأصابع ـها الخرساء
    تـ بحس عشرون مرة
    لـ/ إحتواء ـها
    وثم تنـ بجس بقايا ـها
    ألم تـ علم بعد ..
    إن القطط تـ جزع من الفئران
    ألم ترين بـ/ مدينة الضياع
    كيف السجين
    يـ مزق أشلاء
    وكيف المجازر بـ/ الفناء
    ونوم العراء بـ/ العراء
    وكيف الإبتسام
    بـ/ مواضع اللا حياء
    القطط لا زالت نائمة ..
    والجرذان تلهو
    وتلهو
    بلا صمت
    أتركـِ ين أشتم ريح ـكِ
    فما الغريب في ـه
    شئ من المقت الدنيوي
    ونبيذ ـك
    صديد من الوجع
    أسكر البلهاء
    ولم يـ سكر ـني
    فـ/ حروف ـك قفار ..
    مزق ـي ما ترين ـه ..
    فـ/ إن لي لسان يـ نطق
    وقلب يـ خفق
    وروح تـ شهق
    فلا لي لـ/ أصابع ألتفت
    بـ/ لحظه جنون
    بـ / خاصرة الموت
    آه تذكر ـت
    نصيحة أبي الأكبر ..
    خذ ـي أنامل ـي واحترز ي به ـــن
    فـ/ لي راحة ملساء
    وسواعد ـي قوية ..
    ولن ألق ـي بـ/ جنون ـي
    على رحل النساء
    وتـ نطوـي ذكريات ألم..
    ولي أعوان بـ/ الخفاء
    يكتبون ما أنطق ..
    وبـ/ الردى ..
    يـ زج ـون بـ/ سلك النساء
    وأنتِ عاجزة في طي الإنبهار
    كيف يكون قد بترـت أصابع ـه
    والقدر يـ سعف ـه
    والهذيان يـ عكس لـ/ أصحاب ـه
    تـ هذ ـين و تـ هذ ـين ..
    حد الموت!!
    أنت لا تـ علم ـين بعد ..
    لـ/ أن ـني تـ تلمذ ـت
    على صدر أب ـي الأكبر
    جئتِ بـ/ كل أ سلح ـتكِ ..
    فـ/ موت ـه بطئ ـه
    تـ حتاج ـين لـ / قبل ـه
    تـ نقص ـك من الموت
    والموت البطئ
    يـ جول بـ/ خاصرة الجنون
    حذر ـني أب ـي الأكبر مرارا
    وتكرارا
    وغطرسـ ت التاريخ لم تـ زل
    العرناس لم يـ زل
    والبحر بـ/ ثوران ـه
    والأنثى بـ/ قانون ـها الجديد
    قد انـ صهر ـت
    وأ ذبل ـت
    والعبث في عالم ـها
    قد أ خلد للـ/ قصاص
    وحلم ـها تبدد
    لم يتـ حقق بعد
    لـ/ أن ـها رسم ـت ..
    النهاية قبل البداية!!

    إراهابية ..

    لم تـ درك بعد مخاطر ـي ..
    قادة العالم أجمع للتـ/هلاك
    تـ قول ..
    أقصف مسقط رأس ـه
    وهي تنـ حن ـي لي
    ولم تـ علم إن قيادتّ ـها دمار
    وفي مهاوي الردى
    نس ـت أن قطع اصابع ـي
    أصبع ـا أصبع يـ زيد من قوتي!!
    هناك بـ/ المقدمة شفاه
    هل تـ خرس ـيها
    ستـ نهى شفافي ـتكِ المزركشة
    بـ/ سم المكائد
    لـ/ أن لا قرر لها
    حيث غيرة طبع ـها
    من حرباء متلون ـه
    تبث سموم ـها بـ/ الخفى
    إلى لبوه شمطاء
    منذ أيام الضلع الأعوج
    بل من أول لقاء
    عند أصل خلق ـها
    وأب ـاها كاد يراود ـها
    لو لم يردع
    دفع مهرـها فـتـ/ زوج ـها
    فـ/ خان ـته
    فـ/ كان ـت الأولى حد الغد
    ألم تـ دع ـوه ..
    للـ/ شجرة المـ نهي عن ـها
    ألم يـ زين لها الشيطان
    ألم يـ حذرا من عداوت ـه
    ألم تـ لعن ـهم الملائكة
    ألم .. وألم .. وألف ألم !!
    فـ/ أعطى كلمات فـ/ تاب علي ـه
    وأنت لم تـ صنع ِ شئ
    منذ الأمس البعيد
    ولـ/ حد الغد البعيد
    ولا زل ـت تـ/ بحث ـين عن المزيد
    وأوراق الخريف
    تتـ ساقط تترى
    حد الجثيان
    كـ/ الجثث بلا ردع
    كم من قلوب نحر ـت كـ/ الشياه
    وأنتِ تـ جمع ـين شتات ـكِ
    لـ/ دمار أخر
    وأم ـكِ الكبرى أخذتِ طبع ـها
    في كل المدائن والعصور
    في المبان ـي والقصور
    لا زل ـت سيدت ـي أنثى الموت
    بـ /زي ملاك الرحمة
    آي ـتها المتلاعبة
    على حروف الموت
    مزق ـي حروف ـي ومزق ـيني
    لـ/ أن استـ طع ـتِ!!
    فـ / الشمس لم تـ غيب بعد..
    والناصية اعلث ـيها بـ/ كل الدمار
    فـ/ ناصي ـتي ..
    قد ا يقن ـت شمس النهار
    ودمار ـكِ آي ـتها اللبوه ..
    بقايا قلب مـ مزق إراهاب ـه
    مزق إراهاب ـكِ شرار شرار
    فـ/ أ حي ـني ..
    من بداية سورة رتل ـت
    لـ خاتم ـتي أ نتهي
    بـ ألف ألف قرار !!

    إراهابية..

    ضن ـت أن ـني ا نتهي ـت ..
    وما تـ ظن في كل رسم ـه
    تـ رسم ـها تـ كون بدايـا ـتي !!

    \
    /
    \

    همى الروح ..

    مساء الجنون ..

    لقد أزداد جنوني .. وأنا أقرأ ..
    صمت يغتال ألباب لا تنطق .. كان في بداية جنون أعتلث بجنون أخر .. فبات يتفاقم بين أوصالي ..
    عندما نقرأ امرأة .. فلا نعني بأنها كل الجرم .. ولكن يتربع جسدها ..
    حد الإنبهار ..!!!

    دمت كما ينبغي ..

    12/04/2008م

    تحياتي الجنونية ..

  6. #6
    عضو شرف الصورة الرمزية Omani princess
    تاريخ التسجيل
    05- 2007
    المشاركات
    2,564


    مساء الورد


    بعيد طبعا عن الدمار


    أسجل إعجاب , وتصفيق حار لملحمة الإرهاب


    والشكر موصول لهمى الروح


    في شوق لجديد الإرهاب


    دمتم جميعا برعاية الرحمن




  7. #7
    نبض مبــدع الصورة الرمزية هُمى الروح
    تاريخ التسجيل
    06- 2006
    المشاركات
    2,886
    تأكد يا فلذة كبد أب


    لا يدري ما النساء ..!!


    أنك لن تدري ما النساء ..!


    وإن تمرغت في أحضانِ جميعِ النساء


    هي وسوسة النصر المؤقت ما أوهمت


    أباك الأكبر وما توسوس لك أنت..!



    لا تخبرني عن امرأةِ نوح وامرأة لوط


    وامرأة فرعون .. وأم المسيح العذراء..!




    فـ /جميع النساء على مرِّ الأزمانِ


    عجائن وأرغفة لذيذة جداً


    تروي عطش الظمآنين



    ونيران وألسنة طويلة


    تحرق حطب الجائعين



    يكمن غموضنا يا ابن أباك الأكبر


    أننا لسنا على وتيرة واحدة لسنا على نفسِ الهيئة


    والتاريخ يبرهن لك ذلك ..!



    أن تكحلنا بـ / سمِّ الوجعِ


    تأبى الأرض على حملِّ ما عليها


    وكان سيل إدانتي


    إرهابية بـ / معتقدِ أشباهِ غيوم صيف


    لا تغني ولا تسمن من جوع..!!



    غيوم واثقة بـ / مطرٍ يلطف حرارة صيف


    ضاحكة بـ / خدعةِ الانتظار ولا شئ هنا


    كانت ثقة عمياء بـ / غيمةِ صيف عابرة


    تحبس أنفاس تشتهي معنى المطر


    هكذا أباك الأكبر يحبس أنفاسك..!



    لا زلت تثق بـ / خدعةِ المطرِ


    سرعان ما سوف تدرك كل ذلك


    وتفقد صواب كنت تؤمن به


    حينها سوف تكون السراب


    اسم يناسبك لأنك خدعة صحراء قاحلة


    تهذي بـ / الكثيرِ لـ / نؤمن بـ / العيشِ بها..!




    هناك أصرخ بـ / قوةِ الهذيان


    إرهابية أين أنتِ ..؟


    أصرخ وأسمعني اعترافات


    تسري في دمي


    لأمجدك مدينة ضائعة دون حبة رطب من عودي..!


    هناك ابدأ بـ / زفرك من جديد


    من رحمي أنت وأباك


    والنكران يمتص عروقكم


    عند لحظات الزفر كل الكائنات شواهد


    وكل الحروف سوف تسعفني


    لأعلمك معنى الأمانة


    وإني الوطن الحقيقي


    وأن ضوضاء الدمار التي أصمت وطن يئن الضياع


    بكم .. سوف أمحيه ..!


    لأبرهن لك إن القدر يبارك لي الجنة..!


    وكل الدمار كان مني لأنك وأباك الأكبر من نون النسوة..!


    هنا سوف تدرك ألفاظ الثرثرة


    التي لوثت أذنك


    من أب عاش يفخر بـ / أفعال وانتصارات


    كنتُ أنا السبب بها ..!


    فـ / ذوبانه في دمائي


    أسكنه نصر مؤقت إني استسلمت له


    وكأنه أرض الخلود


    التي لا وجود لها


    بعد أن فجرها غرور بني قومه


    وذلك بـ / سرقةِ حرف (د) منها


    ونسبه إليِّ بـ / الـ / دمار ..!


    لـ / يكون أرض الخلو


    الخلو مني


    ويبقى في نفسِ دائرة الضياع


    فاقد بداية ونهاية وطنه..!


    كأنه خصري الهارب منه


    إلى الآن لم يجد بدايته ونهايته


    وهو يدّعي أني سوف أذهب


    وسوف تأتي بعدي المئات ..!


    وهو يعيش حكاية التمجيد


    وهو يحتسي وسوسة شيطان جهنم


    بـ / أني أساس الدمار


    وهو السارق الأكبر


    وهو المدمر الأول


    لـ / كيانه ولـ / كياني


    لـ / يدس رأسه بـ / حفرةٍ


    ويدّعي أنه أسد وهو نعامة مختبئة خلف ضباب النصر


    وأن صمته صندوق محكم الإغلاق


    وهو بـ / الأصلِ جبْنٍ يلف رأسه


    وما زلت تسمع إلى الآن ثرثرته


    ويحك .. وأنتم أساس ذئاب الليل


    التي لا تنام إلا بعد أن تصطاد


    ما تشتهي من النساءِ


    نساء إرهابيات


    وقصفهن لا يحمي المحتلين منكم


    لـ / يحرق كل الأبرياء


    وهنَّ على ثقةٍ أنهنَّ يعرفنَّ بداية ونهاية كل دائرة


    ويبدأ الزفر من جديد


    لـ / عالم لا يحتوي على حروفِ المحتلين..!



    لـ / هذا أستطيع أسرك


    إرهابية مدربة على وسائلِ الفتك بك


    أدعك تثرثر وتمجد أباك الأكبر


    لـ / تشعر بـ / الأمان


    وأنك لا زلت تعيش عصر البطولات


    وسوف تندثر بـ / داخلي


    في بركاني سوف أخمدك


    إرهابية في كلِّ الشهور تجد شهادة ميلادي


    لم أزل أطهر خلايا جسدي منك


    وأسحب رويداً سمّي منك


    لأنه عطري الثمين


    وأنت أرقيِّ نفسك بما تشاء من المعوذاتِ


    وقل أن مسٌّ شيطاني أصابك مني


    وبدد الضياع من مقابرِ الإبرياء


    وأخلد إلى نومٍ عميق


    بعدها أنهض وأنفض غبار التعالي


    وأغسل عقلك من ثرثرةِ شيخ كهل


    قد أتعبه نبيذي الغالي الثمني


    وتوضأ بـ / ماءِ الصدقِ


    وتعطش نوراً يا فتات الضياع


    فـ / حديثك حديث أطفال مؤقت


    يختلف حينما يعوا الأمور


    فـ / بوسعي أن أقطع المزيد منك


    لا تدّعي عدم المبالاة ..!!


    أدرك مدى ضعفك وحاجتك لي ..!


    لا تدعني أسحق كل أعوانك الخيالين ..!


    وأدعك دون خيال وطموح بـ / قتلي


    إرهابية


    ولن تستطيع قرأتي وهنا عجزك الحقيقي


    عندها سوف تكره مدرسة أباك الفاشلة


    التي لم تعترف بها أية جامعة..!


    كل الشهائد منها مشكوك بـ / صحةِ توقيعها..!


    كفاك عنترة يا هذا ..!


    تاريخك فاشل دوني ..!


    إن صفق لك التاريخ فـ / بـ / أمرٍ مني..!



    لا تثرثر كثيراً


    وتنسى أنك أول قاتل للبشرية


    والسبب تبحث عن جمالي ..!


    أنسيت .. ؟!!والغراب هو الشاهد


    هو من علمك كيف تخبئ سوء فعلتك..!


    دعك من قلبِّ التاريخ وهزائمه على رأسي



    وتذكر ما يحلو لك من التاريخ


    وتزين الجميل لك


    وتقبح القبيح لي


    أي عنترة هذه ..؟!!



    أي أب أفسد عقلك يا هذا..؟


    ناكر هو أباك لأمي الكبرى


    خائن هو ..!


    كم أودَّ أن أركلها على رأسك الملئ بـ / التفاهاتِ!!


    وسوف أبقى إرهابية


    وأنثى الموت لك ولأباك الأكبر


    ولـ / كل من يحاول تلويثي


    وقد انتهيت فعلاً من وطني

    ما بقى منك فقط / ثرثرة تنازع للبقاء..!
    \
    /
    \

    ومساء الجنون فعلاً
    لم أستطع الصمت
    قد أستفزني حرفك ولفحني الجنون فعلاً..!!

    شكراً لـ / هذه المساحة يا أيها العاشق
    نحتاج لـ / قراءة حروف
    تودُّ فعلاً الخروج
    منك كـ رجل
    ومني كـ أنثى ..!

    تقديري الكبير لك

  8. #8
    نبض نشيـط الصورة الرمزية العاشق المجنون
    تاريخ التسجيل
    05- 2002
    العمر
    42
    المشاركات
    572

    Lightbulb

    عذراً على التأخير .. وذلك لظروف ما ..

    إرهابية

    (4)


    لم يكن لي ..
    سوء المكاء والتصديه لكِ
    والتقهقه المستمر
    نعم قال مثلما قالت..
    ألم تقل يوماً..
    هي ثرثرة بعد طعنات اليأس
    ألم أقل لكِ سالفاً
    مثل ثرثرتكِ البلهاء !!

    إرهابية ..
    تحترق كالشمعة
    وحرف الدال يطاردكِ
    دمار
    نعم في كل الأزمنة
    والعصور
    عجائن وأرغفة متعفنة
    وضيعة
    لا يتلذذها إلا البلهاء
    أمثلهن
    هن يعكسن حقيقة موصدة
    في أوجارهن
    كالبلور الموصد
    ما أن ترتشف رشفه
    على ضمأ
    تجد غصه لا تبرأ منها
    شتأن ما بين العين
    الخبيثة
    والعين ناصعة الطهر
    دونك عنهن..
    فتلك أنثى الموت
    وتلك أنثى الحياة
    وكلهن أنثى
    لا يسمن ولا يغنين من جوع!!
    إرهابية ..
    قال ذلك أنك ثلاث أرباعكن دمار
    وربع يفي بالغرض تارة
    صدق ووفاء
    ألم تكن يوماً كافرات العشير
    ألم تشعلهن حرب بعقر بعير
    ألم يكن ..
    صه ..
    هناك جيل قادم ..
    لا يعلم ما يكننا من خبث
    نعم إن بحثنا في التاريخ
    وجدنا العجب العجاب
    والأجيال تتناقل الاستغراب
    من وجد أنثى
    من سلاله القحط
    وخدعة المطر
    هل أثق حقا
    بخدعة المطر الزائف
    ومن فاه جرم ممرد
    قال لي لا تثق بأنثى
    وهي وفقته الرأي
    وها هي خدعة المطر ..
    لا أثق بهطول المطر أبداً ..
    بل أثق ثقه عمياء ..
    بمن يسوقه !!
    وهي تعود غيمة صيف
    أأحبس أنفاسي لتطفلها
    لقد أقتحمت مملكة السراب
    التي أهضم حقها
    ألم تقل عني إني سراب
    إذا كيف أسكن في رحمك
    من أي زفره أخرج
    الأولى أم المئة
    والوجع عند المخاض
    هل ذنبة أنا
    أراك تهذين بعالمي
    في خضم ضمراء قاحلة
    وأين النكران هنا
    أيا أنثى الموت
    وأنت أخذتي من ضلعي
    عند سبات
    عند لحظ زفرك تذكري
    الماء الدافق
    من أين أتاك
    ومن أين خرج
    أين النكران
    ألم يخرج من بين الصلب والترائب
    كان هناك انتظرك
    قد جمع لكي جمل اعترافاتكِ
    بسطور الموت!!

    إرهابية..
    وضعت مدرسة الأمان
    بين أوصالها
    ووطن البراءة بأصلابها
    وهي مدرسة الدمار
    ومدن من الضياع
    هناك عندما بكت فاشفق عليها
    فكرمت بتلك فبركت..
    لم أعلم كبر انثي
    تماطل في غربالها
    قفار عقلها
    أثنتين لواحد فقط
    تدرك أنها في قمة الثرثرة
    السرمدية
    تقول لوثت أذني
    بسماع الأب الأكبر
    وهي ملاك طاهر
    معصومة
    سأعطيها متسع من الوقت
    لأسمع ثرثرة كشهيق الحمار
    ونقيق الضفادع
    والجرم حلقه على خصرها
    كأسوراة في معصمها
    بأرض البوار
    قد جمعها بعدما كانت شظايا
    نعم سرقت حروفها يوم
    حرف (د) و حرف (م)
    فاستبدلا بحرف جديد (ن)
    لأرضها القفار!!

    إرهابية..
    لم تدرك شئ ..
    فقاد الشئ لا يعطيه ..
    فاقدة كل شئ
    تدور بمحورها فلا تعلم
    ما تعد أو تنتج
    قد أكل الدهر منها ما أكل
    آتت تجرو أذيال الندم
    تركلين جم الأتهامات
    سكنت مدن وأوطان
    فلم تجد ضالتها
    أسألي كم من إرهابية
    هي ضاله بين طقوسها
    لياليها !!
    لكم اتقهقه بقول أبي الأكبر
    في أحد الحروب
    أراد صبي قتله
    فسأله من أي الأقوام أنت
    قال من بن ..
    فقال له رد لأمك وقل لها ..
    كم ردد عنهم جم الغزوات والغارات
    رغم أنه لم يستطع قتله
    فقال له أوكزني هنا
    فقتله
    فرجع
    لأمه لقد اخذت ثأري
    وقال لي قل لأمك كذا وكذا
    فبكت وهي تندب حظها
    كيف يكون ذئاب
    وفي الأصل نعام
    ألم تقولي
    مخبئة خلف ضباب النصر
    هم نعام لا يدركون فن الحرب
    وأنتن الأفاعي
    المشرأبة أنفاسكن بالسموم
    كم من ارهابية
    قصفت قلاع كثيرة
    ولكن هناك المغبونون
    الذين يجرون إليهن
    لذلك لم يحرق كل الأبرياء
    في تلك الزنزانة الفردية
    والدائرة لم يعرفن من
    أين بدايته
    وأين تكون النهاية
    وزفيرك الجديد..
    بين قائمة الانتظار
    لا ألف لا ..
    لا تستطيع أسري
    وفيني ما يكفي للدفاع عن نفسي
    ألا تعلم آيتها الأرهابية
    لو جمعتي جم أسلحتك
    وثرثري حد الموت
    فلا أمان بداخلك
    كمكاء الرياح!!
    وبركانك ثوران بمحورة
    كثرثرتك
    ثرثرة أنثى أسكنها الوجد المزمن !!

    إرهابية..
    فتكت بالأبرياء
    ومزقت جسد طفلا بالخلا
    بمراحيض الغبن والجلا
    وفي كل شهر ميلاد جديد
    وطفل وليد
    وسم بالوتين والوريد
    وعطرك الخبيث
    يجتاح مملكه مملكه
    والضعيف له الموت البطئ
    والقوي المفعم بالأيمان
    لا يمسه شيطان ولا جان
    ولا سذاجة النساء
    ومقابر الأبرياء
    قصف ودمار
    وأضدجاع ..
    على مخدة مخمليه باردة
    صراع حد النهاية
    والبقاء للأقوى حجه!!
    بعدما نفضت جرمها
    وهي تبتسم
    لقد فتكت باؤلئك الأبرياء
    وجمعتهم بمقبرة واحدة
    وأسميتها
    مقبرة الأبرياء
    والأطفال الذي بأحشائها
    أجهضتهم
    وهم أخداج
    من بقايا إرهابية
    قاسية هي
    حد الإشمئزاز
    لقد غسلت بعض من عارها
    والشيخ الحركوك
    يذاكرني كيف هي الأنثى
    ماء صدق هو ..
    قد أينع فيني من الطهر
    من فتات الصبر
    حديث حديث الأطفال
    لقد بلغ الطفل فينا ..
    مراحل العقل
    بمقدار ألف ألف أنثى ..
    من مدن الضياع المتهالكه
    موتي في داخلي سمومكِ
    فيني كنبيذ يسكر برة ثم يقظوني
    من فوه بطشك

    إرهابية
    قرأتكِ دونه ..
    دون أبي الأكبر
    بمدرستي وجامعتي
    فشهاداتي قد ختمت عليها الحياة
    بالتوقيع السرمدي
    والتوقيع بين أكتافي
    بالصواب كذلك
    أقرء عني مدى فشلك أكثر
    بحجم الجنون
    بمدن ضياعكِ
    فمدرسة أبي الفاشلة كما تددع
    وافقته في جم أرائه
    كفاك مكابرة بين الضياع والدمار
    آتت بصوابك عليكِ ..
    نعم أتذكر ألم تسمع
    إن بسط ذراعكَ
    فما الجواب هناك
    تلك الشهوة التي طغت عليه
    وأبي الأكبر يقول
    لا سلطة النساء على الرجال
    إلا بالشهوة
    وأنا قد تخلصت منها ..
    ببعض آيات في إرهابكن
    وتركت الزعامه لي للتضاد

    إرهابية..
    حدثتني يوما أمكِ الكبرى
    على عجل
    وهي تتفرس في ملامح ِ
    إن النساء عالم منبوذ
    يتماثلن لك بالطيبة
    وبداخلهن جم السموم
    قالت ذات يوم ..
    دعك يا ولدي من النساء
    وأقرء وتثقف ما بين الثقلين
    فالنساء ..
    ناسيات المعروف والجميل!!
    وشهد شاهد من اهلها
    رأيت .. فصمت ..
    لا عجز بل تأيداً ..!!

    إرهابية..
    لم تدركِ حقيقة الإنثى
    لم تبلغكِ أمكِ الكبرى
    فالشمس تظل تشرق من شروقها..
    يحال أن تشرق غروب!!



    \
    /
    \

    همى الروح ..

    مساء الجنون السرمدي ..

    هل الجنون حقاَ من جعلك تبدعين.. وأمطتى صهوة جيادك واستفزك .. إذا مرح بهكذا جنون.. يجعلك تبدعين .. ولكنه استفزاز جميل فعلاً..
    لا شكر ما بيننا . فهناك أناس متعطشه لإرتشاف من ينابيع الأفكار التي تسقي بالتقطير.. رغم أن فكرتِ في البداية بعيدة ..
    ولكن مع ردودكِ أبحرت ..!!!


    دمت كما ينبغي ..

    12/04/2008م

    تحياتي الجنونية ..

  9. #9
    نبض مبــدع الصورة الرمزية هُمى الروح
    تاريخ التسجيل
    06- 2006
    المشاركات
    2,886
    لا زلت تقاوحني يا فتى ..؟
    ألم تتعب ..؟
    أعلم صبرك ضعيفاً جداً
    لن يدوم أؤكد لك ذلك..!
    نعم أنا البلهاء لأني حضنتك
    وأسكنتك في رحمي
    وجئت في آخر الزمانِ
    تتطاول على شرفي وصدقي..!
    ألست ناكر للمعروف يا هذا
    يا ابن أباك الأكبر
    الذي ألقمني جمَّ التهم
    وقيل في الأمثالِ
    (هذا الشبل من ذاك الأسد)
    لا أستغرب سمَّ حديثك يا هذا
    فـ / أنت وريث الأب الأكبر
    ولكن أعلم
    لم يبقى أباك الأكبر
    في نهايةِ عمره بقى وحيد
    تعفنَّ من رائحةِ أفعاله الشنيعة
    طاح طريح الفراش ..!
    وكان يهذي يستجدي الغفران مني
    كنتُ أراه بـ / عينِ الشفقة لا أكثر
    بـ / عينِ أن أوضح له كيف أنا وكيف هو
    ما كنتُ اعلم أنه ماكر كـ / الذئب
    يستجدي فريسته إلى أن يشتدد عوده
    لـ / يفترسني أمام الملأ
    سألته بـ / اسمِ الله
    أنا رغيف خبز هاجمته أبواغ الوجع
    لـ / يفترسني
    وتنثقب جميع الأبواغ
    فـ / تتطاير جراثيم غضبي
    في جميع الكواكب
    وكنتُ الدمار يا هذا
    والدافع..........هو الأب الأكبر!
    إن كنت أهيأ الأوكار لأمثال أباك وأمثالك أنت
    هذا لأنكم مجرد شرذمة من الجياعِ!!
    لا تباتون دون قبلة مني
    أشمئز منك ومن واباك الأكبر
    لا تتحداني هنا وأصمت
    فكلكم عجائن من نفسِ الخليط
    ودمائكم نفس الفصيلة
    قليل منكم الناجون من نارِ حواء
    كلكم كـ / النعاج تستاقون إليها
    نعم إرهابية أنا
    وأفخر بـ / هذا
    جاء الوقت لأعلمكم كيف الحياة دوني
    لأكون بـ / الكاملِ دمار شامل يفتك بني قومك
    والأجيال تتعاقب
    والتاريخ هو الكاتب
    أعدك إني سوف أدون جميع هزائمكم
    لإرهابيات قادمات لا محالة
    عندها أبني قصر لك ولأباك الأكبر
    تحموا أنفسكم منا
    واستجدوا غيمات الأمان
    واصطلوا برد الشتاء من شرارةِ غضبي
    تعلّم وصدق قول أباك الأكبر
    لا تثق بي
    لأني لا أثق بك..!
    كون واثق من ذلك
    المعادلة متوازنة ولا تحتاج لـ / وزن كيميائي أو فيزيائي
    ولا زلت السراب
    وكلنا نحمل السراب
    كـ / سراب حكايات أباك الأكبر
    يزفرها ملايين المرات
    ووجع النكران يصرخ من فاه كذبه الأعمى
    لـ / هذا زفرتك ووجع الألم يصرخ مني
    كيف تزفري من سوف يكون آخر الزمان ضدكِ؟
    آه ، آه ، آه
    قد قالها أباك الأكبر لأمي الكبرى
    يا أم الإناث أصمتي أنتي وهنَّ
    آخر الزمان لن أجدهنَّ معي
    قال / معي ذكور من صلبي
    هم ساعدي ويميني !
    وكم أضحك عليه الآن يا هذا !
    قهقهة أطلقها بـ / قوةٍ لأصم أذن أباك الأكبر
    تعال معي لـ / نبحث عن معشر الذكور
    الذين كانوا حوله ..!
    مجرد أغبياء حققوا نبوءة العدالة
    تركوه يتعفن وحيداً
    لم يبقى لديه سوى إناث نكرهنَّ منذُ زمن!
    لم يفهم إني الضلع المأخوذ من جانبِ قلبه
    لم يدرك كل ذلك
    كان يركلني وهو الغبي الوحيد
    يركل جزءٌ منه!
    ناكر ومغرور هو
    يبني قصور من وهم
    ويحمي مدن ضائعة منذُ زمن
    يدرس في مدارسِ الأغبياء
    بـ / كتبِ الفراغ
    ومقاعد السذاجة
    وأقلام العفن
    ودفاتر الأميين ..!
    يدرك أنه راسب في جميعِ الشهادات
    ويدرك جميع من يتبعه راسبين
    مجرد ضباع لا تأكلوا سوا الفرائس !
    إرهابية قد أكل مني الوجع ما أكل
    ولكن لا زلتُ بـ / شموخي
    وأنتَ تعضُّ أصابع أباك المبتورة
    لا زلتَ خلف ضباب النصر
    وأنت واباك
    تهتكوا عرضي في جميعِ الليالي
    وعند الحقيقة تكونوا مجرد جبناء
    ترموا سمومكم في رحمي
    قد نسيتوا غباوة الشهوة
    وسم العار في رحمي
    كم أنتم جبناء
    وتقاوحني أنكم تستطيعوا العيش دوني
    إرهابية أنا
    وأنتم القوامون!
    وأي قوامة قمتم بها
    وأنتم السبب في إرهابي !!
    كل الجرائم التي ارتكبتها
    كان السبب جبنكم وخنوعكم لقصص شهريار
    التي ختمتها أنا
    لا تقاوحني أكثر واصمت
    إن كنتُ قتلت مئات الأطفال
    ووأدتُ جميع بذور العار
    أين كنت أنت وأباك الأكبر..؟
    قل .. لمَ أرى الصمت والجبن يعتلَّ جبينك!
    أصمت ولا تفتك شرفي
    إن ضاع شرفي وأنت السبب يا هذا
    تأكد سـ / يأتي من يعبث بـ / شرفك
    متعادلان الآن .. أليس كذلك..؟
    إرهابية وموتي سوف يكون بعيداً
    عن أرضٍ داستها أقدام الجبناء
    وقد قرأتك عن قرب
    بعد هزائم أباك الأكبر
    والحاصل بعد الدراسة والتجارب العملية
    أنكم نسيج واحد
    متعفن ولا زال يتنقل على الملأ..!
    كفاك مقاوحة
    ولا تذكر أمي الكبرى
    هي من كانت مختبر تجاربكم الفاشلة
    فـ / حقيقة الأنثى
    لن تعرفها يا هذا
    لو عشتَّ ملايين القرون
    ومهما بعثرت لك أمي
    لن تفلح أبداً بـ / قراءة الأنثى
    سوف تظل كـ / الجيد في عنقي !
    تستجدي قبلة الحياة
    وكفاك مقاوحة واصمت كما صمتَّ أباك الأكبر!
    \
    /
    \
    ومساء الجنون مع سبق الإصرار والترصد
    ايها العاشق
    لا شكر بيننا متفقين
    لا زالت العيون تقرأ
    والحروف متعطشة
    والأفلاج تروي عطر حرفنا
    وحرفك آه أستفزني كثيراً
    لديك قريحة من الحروف
    كان لابد من الغوص فيها والعبور عليها
    هل لديك المزيد ..؟
    تقبل أحترامي لك
    وعاطر الود لـ / حرفك

  10. #10
    نبض نشيـط الصورة الرمزية العاشق المجنون
    تاريخ التسجيل
    05- 2002
    العمر
    42
    المشاركات
    572

    إرهابية

    (5)

    إرهابية

    لا زلت أقاوحك ..
    آيتها العجوز القُذَعْمِلةُ..
    ولما عليّ أن أصمت ..
    أحق عليّ أن أصمت
    وأنت لازلتِ تثرثرين
    كعجوز شمطاء
    أقدامها تسوقه لمهاوي الردى
    الدائرة نفس الدائرة
    موصدة بأحكام
    والنفوس لأزالت
    نسخه من نفوس الأمس
    تكمل ما نسجه الفارطون!!
    وقيل ..
    قبل البنت من فمها ..
    تطلع البنت لأمها
    لذلك أوهبتك قبلة الموت
    وسمَّ الحديث اسقته أنثاكِ
    لذلك الذكر الأبله
    الذي أخذ سمها فأسمها به
    والأب لم يمت وحيداً
    فكنت أنا بجانبه ..
    يرسل لي رسائله
    بهمس
    وأنت تحاولين تتنصتين
    كي تعرفين ماذا يدور بيننا
    وهو ينهالُ علي بالنصائح
    لم يكن كما تضنين
    كان ينهال علي
    كمكاءِ الأعاصير
    لم يكون يوماً كَيَصَاناً
    أو يطلب َلَبْلَبَ من أنثى
    فكان يرشدني ..
    كيف أمتص جراثيمكِ الغضه ..
    وأهشمها
    لأنها وباء فتاك ..
    كي لا تترذم لكواكب أخرى
    وأنت لا زلت تهين الأوكار
    وتصطادين الضعفاء من نسلنا ..
    مثلما قالت أمك ذات يوما
    لئن تتطيرنا بكم ..
    فنحن نذر التطاير ..
    كالغربان حولين ..
    أعجاز نخل خاوية ..
    لئن لم تنتهوا
    لنسوقنكم لسبل أبواغنا !!
    والاشمئزاز قابع فيكِ ..
    بل تشمئزين من نفسكِ
    لأنها به جم الأبواغ ..
    حيث تسكن شرارةِ غضبكِ
    ستبني لنا دَسكَاكَر ..
    بذلك الوكر الذي تصطادِ فيه
    أراء بداخلكِ حمم
    فقد ثأرت إرهابيتكِ ..
    فلا زلنا في بداية الحديث
    وأراء شراركِ تحرقكِ دون سواكِ
    نعم المعادلة موازنه
    قد تكون بضحكِ ساخرة
    لذلك أنتِ تبحثين عن التحرر
    بأن تكون لك سلطه دون الرجال
    وأن تساوي حقوقك مع الرجال
    حتى في عدد الأزواج
    قد أمسى لك نصب في ذلك !!
    أي شرف هتكته ..
    وأنت من يصطاد ..
    الجيل تلو الجيل
    كان أبي المغبون بكِ ذات يوم
    واليوم تقولين هتكَ شرفكِ
    ألم يكون العكس
    تفرشينَ أرضي بوركِ
    ورود وزهور ..
    وبعدها سنارة الأصطياد
    تمخر بأضلع المبلسون
    قهقهه حد الموت
    ستدركين أن المسبلون من بين
    أناملكِ كان السبب!!
    نعم أنهم أغبياء هم
    عندما أنساقوا كالنعاج
    خلف أفعى مغبونه
    قد رسمت لهم معالم الفرح
    وزجتهم في طلاسم البغاء
    ومدنك اسطوانتها البلهاء
    على أزقه أريكة مشلوله
    بعد القضاء
    في هاوية لا فكاك منها
    والكتب كانت قفار
    نعم كنا نحفظ لا نكتب
    كنا نتلقى الدروس
    بلا أقلام ولا كاغد
    كالأميين في الكتابة
    ولكننا كنا حفظه
    وفي صدورنا ملايين الكتب
    رسوبنا كان بداية النجاح
    والشاهد أنتِ ..
    لأدراكك أن الكتب قفار!!
    وأنت آيتها القِرْدَعُ ..
    خَنْفَسَت أوصالك ..
    فقد أمسيت كالمطرُ دَغْفَقَةً..
    وطفره بمخلبكِ سرعان ما تردعين
    وقولي ماذا أهل بشهريار المقامح
    فكان مثال لوصمة عار
    فكان ضعيف تتلاعبين به
    كالدمية بيديّ أطفال
    فهيهات أن يكون التعادل بيننا
    وحتى بالأمشاج عند دمثنا
    تدعيني للصمت تارة
    وتارة أخرى هل من مزيد
    أمسيت كالدَّوْداةُ لا استقرار لها
    فرحة بلقبكِ واعتراف مستبد
    قد ختمتيه بفصيلة الدمار !!

    إرهابية ..

    قد غزت العالم بكل أنواع الدمار
    اتخذت من المسكارة لعينيها ..
    أسهم حارقة
    واتخذت من السيلكون لشفاها..
    شهب براقه
    أم البوتكس لكي ترجع الحركوكه شابه
    على تجاعيد الوجه ..
    هو البوتكس بأمه ..
    الذي كان يستخدم الحرب العالمية
    لأعترافات أولئك المخبرين
    يحقنونهم في الرئة ..
    حيث تعمد على نفخها
    حدما تغلق عملية التنفس
    فيعترفون
    حيث أنه
    يوضع كمية كبيرة للتعذيب
    فتشل بعض الحركة !!

    إرهابية ..
    أوراقها انتهت
    لا يوجد لديها شئ
    سوء إنها تدعوني للصمت
    وما تدري اختلقت الصمت
    الذي يحيط بانفاسي
    ولكن لا أثرثر
    كسذاجة النساء
    أنت ايتها الأرهابية الغضه
    لم تعلمكِ أمك الكبرى جيد
    سوى القَذَعَهُ
    فأنا قد تعلمتُ من غزواتها ..
    ونزواتها
    الكثير وابتعدتني عن القَذَعَهُ
    حدِّ دونكِ في القول
    وأنها حذرتني آيضا من جيل قادم
    وأرهابيات
    كاسيات
    عاريات
    مائلات
    كأسنمه البخت المائل
    فأن أبي الأكبر حدثها عن ذلك
    وأنها تحذو حذوه !!
    حدثتني يوما
    أن ابنتها أتت ..
    تجروا إليها سلالم الدمار
    وتبحث عن خطواط العار
    فقالت لها تسمح لي أن أكون
    إرهابية
    ولكن حنكت أمك الكبرى ..
    تفوق حنكتك البلهاء
    فقالت أعطيك ثلاث ..
    وللأيام ثلاث
    وبعد الثلاث ..
    حدثيني عن أيامك الثلاث
    بأن تسقط أمام حاشية الملك ..
    آناء خروجه في ثلاث
    فوافقت البنت على الثلاث..
    في الأولي ترجل الملك إليها
    وفي الثانية ترجل الوزير إليها
    وفي الثالثة ضحك الجند عليها
    فرحلت تبكي بكاء شديد..
    كالودق المنهمر ..
    فقصت قصاها لأمها في الثلاث
    فقالت أمك الكبرى لإبنتها
    هكذا أحوال الإرهابيات
    فأردعتها
    فأرتدعت

    إرهابية

    في السطور الأخيرة
    تحتضر
    بلا قلم ينطق
    قفار الفكر
    نسجت من أبواغ ِدمارها
    أنها وأنها وأنها ..
    تهذي كالأبلة ِبين دُمَاءَ صماء
    رسمت من نفسها
    شيطانه بصورة ملاك
    كالبستان يسكنه
    الخمط والعثل ..
    وشئ من سدر قليل
    وهي وثرثرتها الميته
    كناقوس طنين ورنين
    تكاد تحتصر بحنجرتها
    ولكن لا زلت تثرثر أقدارها !!

    إرهابية

    سبع من الأصابع كالشمعدان ..
    تشعلين أصبع وتطفينه ..
    والمتعبد بجنح الليل
    لا يجد من يضيق عليه
    سوء أنثى
    تأخذ من وقته الكثير
    تشعل له أصبع فترحل ليله
    فتوهمه بقبلة قبل النوم
    فيتوه ولم يدرك بأن الفجر
    شارف الأنتهاء
    وهي تتقهقه
    أنثى متعطشه
    نفثت سمها
    ما بين قنابل عنقودية
    وفوه مدفع أسكنه الصديد !!
    فأراء بعضهم ..
    للأرهابيات يتهودون(1)..
    والبعض الأخر قد تهودوا(2)
    إليهن للدمار مفاجئ
    وليليا .. قد نشرت البغى ..
    في أرجاء العالم
    أنثى البور المستبدة ...
    هي سبب البلاء في العالم ..
    بنت الرغيف النتن!!
    وليليا أو ليليت (3) .. كما ذكرت ..
    امرأة ألشيطان الملعونة ..
    كرآيس .. إمرأة العالم !!

    إرهابية

    تبحث عن وطن ..
    وشمس وأرض وسماء
    وفصولن عدة ..
    ولو بحث عن العالم أجمع
    لن تجد سوى حضن رجل ..
    لها وطن تمت به وبه تحيأ !!

    معاني المفردات:

    1. يتهودون : مالوا
    2. تهودوا : تحركوا
    3. وليليا أو ليليت:امرأة ألشيطان الملعونة (زوجه أبليس).
    4. القُذَعْمِلةُ: القليل التافة القصير الخسيسه ، قَذَعَهُ: شتمه بكلام قبيح
    5. القِرْدَعُ: قمل يكون في الإبل والدجاج
    6. أقمح: رفه رأسه وغض بصره من الذل ( مقامح)
    7. الكَاغِدُ : القرطاس
    8. كَيَصَاناً: جبن
    9. الأمشاج: الأوساخ الملتفه حول الحبل السري
    10. أَلَبْلَبَ: أشفق
    11. خَنْفَسَ : كرهه
    12. الدَّسكَرَه أو دساكر: الأرض المستوية – بناء كالقصر حول بيوت العجم فيها الشراب والملاهي تكون للملوك.
    13. دِماث : أرض لينه أو لينه - دَمَّثَ : ممهده ووطاه أو سهل خُلُقُه
    14. دَغْفَقَ: أشتد في بداءته المطرُ دَغْفَقَةً
    15. الدَّوْداةُ : الأرجوحة




    \
    /
    \
    مساء الجنون السرمدي ..

    أختاه همى الروح

    يوجد لدي المزيد ايضا بطبع ..
    ولكن القطرات جميلة بين صدور متعطشه
    كي لا تصاب بالتخمه ..
    لا أعلم ما يصيب يراع عندما يخط على كاغد أصم
    يعشق الإنتقاء والأبحار حيث المستحيل
    لذلك نسج ما نسج ..
    جميل هو أن نوصل فكرة التعرف عن قرب ما هن النساء وما هم الرجال .. بالصورتين من وجه نظر معاكسه !!


    دمت كما ينبغي ..

    تحياتي الجنونية ..


    05/05/2008م

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

  عروض رمضان عروض العثيم عروض بنده عروض هايبر بنده  


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15