• ×

04:30 صباحًا , الأحد 17 ديسمبر 2017


المسافرون العرب تمر هندي المسافر البديل دليل المواقع الموضوع
حوامل ميكساتك دردشة مصرية المسافر بنده افضل
 
قصص

شات مصريه

سوق السعودية

اسعار الموبايلات
 

الصحافة العمانية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
* استطاعت الصحافة التي ولدت في ظل مسيرة النهضة العمانية الحديثة تحقيق درجة ملموسة من التطور في امكاناتها وادائها وقدرتها على تغطية مختلف التطورات محلية وخليجية وعربية ودولية وعلى نحو يعبر عن النهج العماني المتميز البعيد عن المبالغة والتهويل والقادر على التعامل الموضوعي مع كل التطورات تحت كل الظروف وهو ما عمق في الواقع من مصداقيتها واسهم في جعلها جسراً قوياً للحوار مع الشعوب الأخرى ومرآة صادقة للجهد التنموي الضخم الذي يجري على امتداد هذه الارض الطيبة.

* وبينما كان للقطاع الخاص العماني السبق في اصدار الصحف حيث صدرت صحيفة الوطن وهي اول صحيفة عمانية في عام 1971م كصحيفة اسبوعية ثم صدرت صحيفة عمان كصحيفة حكومية اسبوعية عام 1972م وتحولت الى يومية عام 1980م ثم تبعتها صحيفة الوطن في التحول الى صحيفة يومية، فإنة يصدر الان في سلطنة عمان ما يزيد على 60 صحيفة ومجلة ونشرة صحفية، كما يوجد في السلطنة اكثر من ثماني مؤسسات صحفية ونحو سبعون مطبعة لم يكن ايامها موجودا عام 1970م وفي ظل تطوير بعض احكام قانون المطبوعات والنشر تشهد الساحة الصحفية صدور مجلات وصحف اخرى خرج بعضها الى القراء ويستعد البعض الاخر الى الانضمام الى كوكبة الإعلام العماني.

* جدير بالذكر ان الصحف المحلية الصادرة في السلطنة لا تخضع الى اي نوع من الرقابة على اساس الاحتكام الى قانون المطبوعات والنشر وبالنسبة لتوزيع المطبوعات الوارده الى السلطنة فهناك وكالات توزيع تقوم بهذا الدور وبالنسبة للتمويل فان الصحف والمؤسسات الصحفية تعتمد على التمويل الذاتي لها من خلال الاعلانات والتوزيع والاشتراكات الحكومية والخاصة.

مؤسسة عمان للصحافة والنشر والاعلان :

*و من أجل إعطاء دفعة قوية للإعلام العماني وتطويره بخطى يمكن من خلالها مواكبة حركة التطور الضخمة والمتواصلة في هذا المجال، ومن أجل إنشاء مؤسسة إعلامية وطنية قادرة على الاضطلاع بدورها في خدمة أهداف التنمية الوطنية، والتعبير في نفس الوقت عن سياسات ومواقف السلطنة ودورها المتنامي حيال مختلف ما تشهده المنطقة من تطورات، اصدر حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم المرسوم السلطاني رقم 3 4 /97 في 25 يونيو 1997م بإنشاء مؤسسة عمان للصحافة والنشر والإعلان كمؤسسة عامة تكون لها الشخصية الاعتبارية وتتمتع بالاستقلال المالي والإداري وتعتبر أموالها أموالا عامة. وتصدر المؤسسة عددا من المطبوعات ويتوفر لها معدات طباعة وأدوات للعمل الصحفي على أحدث المستويات والنظم المعروفة في هذا المجال حيث تعتمد على الحاسب الألي والتقنية الرقمية في كل مراحل العمل الصحفي وانتاج مطبوعاتها.

* تصدر المؤسسة صحيفتين يوميتين هما صحيفة عمان باللغة العربية وصحيفة عمان اوبزيرفر باللغة الانجليزية بالاضافة الى مجلة \"موني ويركس\" وهي مجلة اقتصادية اسبوعية تصدر باللغة الانجليزية ومجلة \"نزوى\" وهي اكبر واشهر المجلات الادبية العمانية المتخصصة وهي مجلة فصلية تصدر كل ثلاثة اشهر ، كما اصدرت المؤسسة مجلة \"عمان الرقمية\" كمجلة فصلية تعنى بتقنية المعلومات وصدر العدد الاول منها في ابريل 2005م، وخلال هذا العام اصدرت المؤسسة مجلة \"حياتي\" وهي مجلة منوعات نصف شهرية وكذلك مجلة \"الفصول الأربعة\" وهي مجلة فصلية تعنى بالسياحة العمانية.

* موقع جريدة عمان على شبكة المعلومات العالمية: http://www.omandaily.com

* وبينما توفرت للمؤسسة إمكانيات كبيرة للقيام بدورها خاصة في مجال المساهمة في تكوين المواطن العماني المستنير عن طريق تـثـقيفه وإحاطته وتوعيته بمجريات الأمور في المجتمعين المحلي والدولي، ونشر الأنباء الواضحة والصادقة على المستويين الوطني والدولي، فإنها تتمتع بكثير من الصلاحيات التي تمكنها من القيام بذلك من ناحية، كما تم إعفاء المؤسسة والوكالات المتخصصة التابعة لها من جميع الضرائب والرسوم من ناحية ثانية.

* أن تطورا كبيرا وملموسا يطرأ وبشكل متواصل سواء فيما يتصل بالصحف والمطبوعات التي تصدر عن المؤسسة أو في مجال التطوير التقني المتزايد لها بما يسهل أداءها، ويرتفع به إلى الطموح المنشود مضمونا وطباعة وتوزيعا وإسهاما كذلك في تنشيط الاقتصاد الوطني.

* وبينما تم زيادة عدد صفحات صحيفة عمان، وإصدار مجموعة من الملاحق الأسبوعية التي تغطي معظم أيام الأسبوع وتتجاوب مع اهتمامات كل فئات المجتمع، تم تطوير صحيفة عمان اوبزيرفر، التي تصدر باللغة الإنجليزية وتزويدها بعدد من الملاحق الأسبوعية، بالإضافة إلى الحفاظ على الأداء الجيد لمجلة نزوى كفصلية ثقافية متخصصة.

* وفي الوقت الذي تمثل فيه مؤسسة عمان للصحافة والنشر والإعلان قفزة كبيرة في مجال الصحافة العمانية أداء وتنظيما، فإن السلطنة يوجد بها العديد من الصحف والمجلات والدوريات التي تحقق تطورا ملحوظا ومتواصلا نوعيا وكميا، بالرغم من انه لم تكن هناك صحافة عمانية قبل عام 1970م وولدت وترعرعت في ظل النهضة العمانية الحديثة.

يوجد في السلطنة العديد من الصحف والمجلات منها ستة صحف يومية، ثلاثة منها تصدر باللغة العربية هي: صحيفة عمان، وصحيفة الوطن، والشبيبة، وثلاثة تصدر باللغة الإنجليزية هما عمان اوبزيرفر، وتايمز أوف عمان، عمان تربيون بالإضافة إلى المجلات المتخصصة والمنوعة.

بواسطة : نبض المعاني
 0  0  3.9K
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 04:30 صباحًا الأحد 17 ديسمبر 2017.